EN
  • تاريخ النشر: 22 يونيو, 2012

سعوديات تحصلن على رخصة دولية معتمدة للغوص في أعماق البحار

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

غواصات سعوديات يعملن على استغلال أوقات الفراغ في ممارسة رياضتهن المفضلة وقضاء أوقات ممتعة أجملها لحظات التحضير للغوص. برامج تدريبية ودورات أسبوعية تستقطب وتؤهل العديد من الفتيات للحصول على رخصة دولية معتمدة، ينطلقن من خلالها إلى أعماق البحار، سعياً لزيادة حصاد نقاطهن بعدد مرات الغوص التي تؤهلهن للوصول إلى مستوى متقدم في برنامجهن التدريبي.

  • تاريخ النشر: 22 يونيو, 2012

سعوديات تحصلن على رخصة دولية معتمدة للغوص في أعماق البحار

غواصات سعوديات يعملن على استغلال أوقات الفراغ في ممارسة رياضتهن المفضلة وقضاء أوقات ممتعة أجملها لحظات التحضير للغوص.

برامج تدريبية ودورات أسبوعية تستقطب وتؤهل العديد من الفتيات للحصول على رخصة دولية معتمدة، ينطلقن من خلالها إلى أعماق البحار، سعياً لزيادة حصاد نقاطهن بعدد مرات الغوص التي تؤهلهن للوصول إلى مستوى متقدم في برنامجهن التدريبي.

وقالت "تماضر بيت المال"- مدربة غوض- أنها اتجهت إلى الغوص وعمرها 17 عام فقط كهواية والآن أصبحت مدربة وحصلت على الرخصة الدولية، بعد أن حصلت على الرخصة الأولى القائمة على تدريب من 3 مراحل منها الجزء النظري، المسابح ثم أخيرا البحر، بعدها الاختبار النهائي وإذا نجحت فيه تستطيع أخذ الرخصة الدولية.

أزياء الغوص للسيدات تميزت باحتشامها الذي شجع العديد منهن لممارسة هواية الغوص باطمئنان أكبر ويحترم خصوصيتهن.

وتمنت إحدى الغواصات أن تقوم الحكومة بتخصيص يوم للنساء في شواطئ البحر حتى تمارس المرأة السعودية هوايتها في ظل خصوصية المرأة.