EN
  • تاريخ النشر: 20 يوليو, 2012

سجلات للحرفيين وتعريفة جمركية ومدن عصرية.. إنجازات عمر لبناء الحضارة

عمر صانع حضارة

عمر صانع حضارة

"آن الآوان مع الربيع العربي أن نبدأ ببناء حضارة يشارك فيها الجميع، مستلهمين أفكار عمر بن الخطاب ومنهجه سيكون طريق البناء ونبدأ معا مشوار التنمية بالإيمان".. هكذا لخص الداعية عمرو خالد فكرة برنامجه "عمر صانع حضارة" في أولى حلقاته.

  • تاريخ النشر: 20 يوليو, 2012

سجلات للحرفيين وتعريفة جمركية ومدن عصرية.. إنجازات عمر لبناء الحضارة

"آن الآوان مع الربيع العربي أن نبدأ ببناء حضارة يشارك فيها الجميع، مستلهمين أفكار عمر بن الخطاب ومنهجه سيكون طريق البناء ونبدأ معا مشوار التنمية بالإيمان".. هكذا لخص الداعية عمرو خالد فكرة برنامجه "عمر صانع حضارة" في أولى حلقاته.

خالد روى عددا من إنجازات عمر بن الخطاب التي أسهمت في صناعته للحضارة، منها إنشائه سجلات للحرفيين والزراعيين بالمدن التي فتحتها جيوشه وفرض تعريفة جمركية يصرف منها على الفقراء، وأسس مدنا عصرية كالفسطاط والجيزة في مصر، والبصرة والكوفة في العراق، وقام بشراء 30 ألف فرس بفرسانهم لحفظ الأمن في المدن الإسلامية المختلفة.

وتحدث عمرو خالد عن اللحظات الأخيرة قبيل استشهاد الفاروق عمر، حيث كان يتجول في أطراف المدينة فوجد امرأة تلد جنينها وحيدة ليس معها الا زوجها الأعرابي لا يدري ماذا يفعل، فسارع عمر بنفسه لاستدعاء زوجته لتساعد زوجة الأعرابي وبالفعل ولدت المرأة، فكان آخر إنجاز للفاروق قبيل لحظات من استشهاده هو إسهامه في ولادة طفل جديد خرج إلى الحياة، وكأن الله يؤكد لعمر وللمسلمين أن الحضارة ستزدهر وتستمر بعد موت عمر، لأنه أخذ بأسبابها.