EN
  • تاريخ النشر: 22 أكتوبر, 2011

الكويت والبحرين أعلنتا الحداد رسميًا على الفقيد زعماء العالم ينعون ولي العهد السعودي الأمير سلطان بن عبد العزيز

الرئيس باراك أوباما يعزي المملكة في وفاة الأمير سلطان

الرئيس الأمريكي باراك أوباما ينعي ولي العهد الراحل

ملوك وزعماء العالم ينعون ولي العهد السعودي الراحل سلطان بن عبد العزيز والكويت والبحرين تعلنان الحداد رسميا

قدمت عديد من الدول العربية والأجنبية خالص تعازيها ومواساتها إلى خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز وإلى الشعب السعودي بوفاة ولي العهد الأمير سلطان بن عبد العزيز.

وذكرت نشرة التاسعة على MBC1 السبت 22 أكتوبر/تشرين الأول 2011م أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما أعرب عن أسفه لوفاة ولي العهد، واصفًا إياه بالصديق الغالي للولايات المتحدة.

ودعا العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني المشاركين في المنتدى الاقتصادي العالمي إلى الوقوف دقيقة صمت حدادًا على ولي العهد. فيما أعلنت الكويت والبحرين الحداد الرسمي وتنكيس الإعلام ابتداء من يوم الثلاثاء.

وتوفي الأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود، ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع والطيران والمفتش العام، السبت 22 أكتوبر/تشرين الأول 2011م إثر مرضٍ ألمَّ به، عن عمرٍ يُناهز 85 عامًا.

ونعى الديوان الملكي الفقيد في بيان قال فيه: "ببالغ الأسى والحزن ينعى خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود أخاه وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام، الذي انتقل إلى رحمة الله تعالى فجرَ هذا اليوم السبت".

وذكر البيان أنه سيُصلَّى على الأمير سلطان بعد صلاة العصر من يوم الثلاثاء المقبل في مسجد الإمام تركي بن عبد الله بمدينة الرياض.