EN
  • تاريخ النشر: 12 سبتمبر, 2013

في تقرير لبرنامج "الثامنة" رنا الدوسري : الموت لماجد أرحم له من جحيم هؤلاء الذين لا يشعرون بالمسؤولية

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

شرح التقرير الذي أعدته الزميلة شذى الطيب , لبرنامج "الثامنة" , المعاناة التي يعاني منها أشقاء ماجد الدوسري بعد أن رحل شقيقهم عن الدنيا , وذلك سبب الإهمال والمماطلة من وزارة الصحة في تنفيذ الأمر الملكي بعلاج ماجد وشقيقته رنا من السمنة المفرطة في مستشفى كليفلاند بالولايات

شرح التقرير الذي أعدته الزميلة شذى الطيب , لبرنامج "الثامنة" , المعاناة التي يعاني منها أشقاء ماجد الدوسري بعد أن رحل شقيقهم عن الدنيا , وذلك سبب الإهمال والمماطلة من وزارة الصحة في تنفيذ الأمر الملكي بعلاج ماجد وشقيقته رنا من السمنة المفرطة في مستشفى كليفلاند بالولايات المتحدة الأمريكية .

ويقول سعد الدوسري : " كل شيء أقوم به في هذه الدنيا , أعمله متخيلا ماجد بجواري , فكان ملازما لي طوال الوقت , كان يتمنى أن يسجد أو يعتمر , وكذلك أن يزور قبر أمي وأبي " , وأضافت شقيقته رنا : " كان أخوه من يساعده على الإستحمام , فالممرضين لا يقتربوا منه أبدا , قبل وفاته بيوم كان يريد أن ينام عنده شقيقه سعد , فأخبرته بأن سعد سيأتي في الغد ومعه حلاق حتى يحلق له شعره وذقنه , لكننا أصبحنا على خبر وفاته " .

وزادت رنا : " الملام الأول والأخير وزارة الصحة , ماجد مات ولم يأخذ حقوقه كاملة , أعرف أن ماجد سمين ولكن المستشفى فشل تماما في معرفة السبب الحقيقي وراء تردي حالته , أين الأطباء والمختصين , الطبيب المشرف على ماجد كان يطلب منه أن يتحرك ويمشي , ألا يعلم أن ماجد لا يمكنه حتى أن يرفع قدميه , سيرتاح إن شاء الله في جنات النعيم أفضل له من الجحيم عند هؤلاء الذين لا يشعرون بالمسؤولية , حسبي الله على كل مسؤول لم يؤدي واجبه بذمة وضمير " .