EN
  • تاريخ النشر: 13 مارس, 2015

رجال أمن حماية أوباما يجتازون حاجز البيت الأبيض "مخمورين" بعد حفل ليلي

البيت الأبيض

البيت الأبيض

من المتوقع أن يكون الفريق الأمني المختص بحماية الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، هم الأكثر يقظة لكنه تبين أن البعض منهم كان مخمورا خلال قيادتهم لإحدى السيارات الحكومية..

  • تاريخ النشر: 13 مارس, 2015

رجال أمن حماية أوباما يجتازون حاجز البيت الأبيض "مخمورين" بعد حفل ليلي

من المتوقع أن يكون الفريق الأمني المختص بحماية الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، هم الأكثر يقظة لكنه تبين أن البعض منهم كان مخمورا خلال قيادتهم لإحدى السيارات الحكومية.

وقال مسؤولون من جهاز الخدمة السرية المكلفة بحماية أوباما أن رجلان من الجهاز قادا سيارة حكومية وهما مخمورين واجتازا بها حاجزاً أمنياً للبيت الأبيض، بعد أن استمتعا في حفل ليلي وتبين أن واحد من هذين الضابطين هو عضو مهم في الجهاز.

وحسب ما جاء في صحيفة "البيان" قال مسؤولون، على اطلاع بالواقعة، إن ضباطاً في الخدمة أرادوا اعتقال الضابطين، وإخضاعهما للتحاليل لمعرفة إن كانا تحت تأثير الكحوليات، لكن ضابطاً كبيراً أمر بإعادة الضابطين إلى منزليهما".

وقالت ناطقة باسم جهاز الخدمة السرية في بيان:" إن الجهاز على علم بالمزاعم ضد الضابطين وأنه إذا تحدد ارتكابهما سوء سلوك فسوف يتخذ إجراء مناسباً وفق القواعد واللوائح المنصوص عليها".

جدير بالذكر أن القضية أصبحت عند "جوزيف كلانسيمدير جهاز الخدمة السرية المكلفة بحماية أوباما، والتحقيق جاري إلى الآن.