EN
  • تاريخ النشر: 06 أغسطس, 2014

حسن الشّافعي وأبلة فاهيتا في المستشفى...لهذا السّبب

حسن الشّافعي وأبلة فاهيتا في

حسن الشّافعي وأبلة فاهيتا في "ما يستاهلوشي"

يُلاقي العمل الغنائي الأوّل الذي جمع حسن الشّافعي ودمية "أبلة فاهيتا" الشّهيرة تحت عنوان "ما يستاهلوشي" نجاحًا باهرًا منذ إطلاقه في مصر والعالم العربي كلّه. ففكرة العمل الجديدة من نوعها، والتّناغم الكبير الذي يجمع حسن وفاهيتا في قصّة حبّ مميّزة لم يتأخّرا في دخول قلوب الجمهور.

  • تاريخ النشر: 06 أغسطس, 2014

حسن الشّافعي وأبلة فاهيتا في المستشفى...لهذا السّبب

(الياس باسيل - بيروت - mbc.net) يُلاقي العمل الغنائي الأوّل الذي جمع حسن الشّافعي ودمية "أبلة فاهيتا" الشّهيرة تحت عنوان "ما يستاهلوشي" نجاحًا باهرًا منذ إطلاقه في مصر والعالم العربي كلّه.

ففكرة العمل الجديدة من نوعها، والتّناغم الكبير الذي يجمع حسن وفاهيتا في قصّة حبّ مميّزة لم يتأخّرا في دخول قلوب الجمهور.

لكنّ ما قد لا تعرفونه هو أنّ قصّة الحبّ التي تجمعهما ليست جديدة أي أنّها لم تولد مع أغنية "ما يستاهلوشي" بل قبلها بأشهر.

ففي شهر أيّار الماضي، أطلق حسن وفاهيتا فيلمًا قصيرًا عبر قناتها الرسميّة على موقع Youtube بعنوان "إيه اللي حصل لأبلة فاهيتا" يروي قصّة تعرّضها لحادث منزلي غادر وتداعياته قبل علاجها منه.

الفيديو يُظهر بدايةً حسن في المستشفى إلى جانب سري حبيبته "أبلة" لحظة استيقاظها بعد أن تعرّضت هي وكركورتها (ابنتها) لحادث في منزلها بسبب "المروحة" تسبّبت بتشويه وجهها.

حسن الشّافعي إلى جانب أبلة في المستشفى
683

حسن الشّافعي إلى جانب أبلة في المستشفى

ويبدو التأثّر واضحًا على حسن الذي، ورغم قلقه الكبير على وضع أبلة، يدعمها ويخفّف عنها ويؤكّد: " ما تخافيش يا فوفا، ما تخافيش! هتبقي أحسن من الأوّل، حتبقي أحلى من الأوّل!".

والمُلفت أنّ الإثنين يتبادلان أسماء الدّلع من شدّة حبّهما بعضهما لبعض، فحسن يُناديها "فوفا" وهي تناديه "سوسو".

وفي المستشفى، تقرّر أبلة السّفر إلى باريس للخضوع لعمليّات التّجميل اللاّزمة لاستعادة شكلها الطّبيعي.

أبلة فاهيتا أمام برج إيفيل مع ابنتها
683

أبلة فاهيتا أمام برج إيفيل مع ابنتها

وبعد أن نراها تزور برج إيفيل الشّهير في فرنسا برفقة ابنتها كركور، تراسل أبلة من فرنسا صديقتها "أوديتّا" لتطمئنها عنها وتخبرها بأنّها زارت طبيب التّجميل وستخضع للعمليّة.

أبلة تراسل صديقتها عبر الإنترنت
683

أبلة تراسل صديقتها عبر الإنترنت

هكذا بدأت القصّة التي جمعت حسن وأبلة قبل الأغنية. فهل تتوقّعون تابع لها؟