EN
  • تاريخ النشر: 11 نوفمبر, 2011

جيناتك الوراثية طريقك الأول إلى التخسيس

عينات

مسحة من داخل الخد تحل مشكلة السمنة

نجح العلماء في اكتشاف جينات وراثية من الممكن أن تؤثر في نوع الحمية الغذائية التي يجب أن تتبعها

إذا كنت تعاني من السمنة المفرطة وجربت حميات غذائية عديدة في السابق ولم تنجح في إنقاص وزنك بما يرضيك؛ فلا تقلق؛ فقد نجح العلماء في اكتشاف جينات وراثية من الممكن أن تؤثر في نوع الحمية الغذائية التي يجب أن تتبعها.

وذكر تقرير نشرة أخبار MBC1، الأربعاء 9 نوفمبر/تشرين الثاني، أن هناك ثلاثة جينات فقط هي المسؤولة عن عملية البناء والهدم للخلايا بالاستفادة من النشويات والسكريات والدهون الموجودة بالجسم.

وتؤخذ مسحة من داخل الخد ويُجرَى تحليل الحمض النووي "دي إن إيه" لها؛ فيجرى تتبُّع خمسة تغيرات تحدث للجينات المؤثرة في عملية إنقاص الوزن للكشف عن الأسباب التي تعوق نجاح الحمية الغذائية.

و كشفت فحوصات "دي إن إيه" أن تناول نشويات وسكريات أقل مع تمارين رياضية مكثفة يساعد على إنقاص الوزن أكثر من تقليل الدهون لدى بعض الأشخاص، فيما يكون تقليل الدهون مفيدًا لتخسيس آخرين.