EN
  • تاريخ النشر: 03 أكتوبر, 2011

جراحة لعلاج خلل الأوعية المتسبب في تشوه الأطفال

تشوه الطفل

تشوه الطفل

جراحة جديدة توصل إليها الأطباء، وذلك من أجل التصدي للتشوهات التي تصيب الأطفال والناجمة عن قصور في وظائف الجهاز الليمفاوي.

يُصاب عدد من الأطفال بتشوهات الوجه الناجمة عن قصورٍ وظائفي للجهاز الليمفاوي؛ إلا أن إزالة عدد من الأوعية من خلال الجراحة يزيل الاحتقان، ويظهر الطفل في مظهر حسن.

وقال د. ميلتون وانر، متخصص في الجراحة التجميلية للأطفال: "هذه الأوعية هي التي تحمل ما يفيض عن حاجة الجسم من سوائل، ويمكن تسميتها ببالوعات الجسم".

وأوضح في تقرير نشرة التاسعة يوم الإثنين 3 أكتوبر/تشرين الأول "تلتقط هذه الأوعية السوائل الزائدة لتضخ للأوردة مرة أخرى، وهذه الأوعية عندما تعجز عن نقل السوائل على نحو فعال تمتلئ وتحتقن فينجم التشوه".