EN
  • تاريخ النشر: 10 ديسمبر, 2012

تقرير "الثامنة" يكشف تهاون المصابيين بالسكري و إنخفاض مستوى الوعي في السعودية

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

كشف التقرير الذي أعدته الزميل فهد بن جليد ، في حلقة " داء السكري النوع الثاني" من برنامج "الثامنة" مع داود الشريان، عن تهاون المصابين في السعودية ، حيث أظهر التقرير حالات متعددة لمصابين تجاهلو العلاج والكشف لسنوات

  • تاريخ النشر: 10 ديسمبر, 2012

تقرير "الثامنة" يكشف تهاون المصابيين بالسكري و إنخفاض مستوى الوعي في السعودية

كشف التقرير الذي أعدته الزميل فهد بن جليد ، في حلقة " داء السكري النوع الثاني" من برنامج "الثامنة" مع داود الشريان، عن تهاون المصابين في السعودية ، حيث أظهر التقرير حالات متعددة لمصابين تجاهلو العلاج والكشف لسنوات ، وذكر أحد المتأثرين بمضاعفات السكري أبو عبدالعزيز " أنه مصاب بالسكري منذ 13 سنه ، وأصيب بجرح في قدمه قبل ثلاث سنوات ولم يتعامل معه بطريقة سليمة ، فتسبب له الجرح بنوع من "الغرغرينه" مما أدى إلى قطع في جزء من قدمه ".

وذكر أحد المصابين أبو خالد " أنه يعلم بإصابته بالمرض منذ 10 سنوات ولكنه لم يبالي حتى شعر بالمضاعفات " وأضاف " بعد سنوات بدأت أشعر بأعراض المرض بشكل كبير ونصحوني أقربائي ومنهم كثيرون مصابون بهذا المرض بأن أذهب إلى المستشفى ، فذهبت وأظهرت التحاليل أنني مصاب بالنوع الثاني من السكري " .

وأوضح سعد السويلم " أنه مصاب بالسكري منذ 26 سنه و أنه أخذ ادويه في عام 1404 هـ ولم يستخدمها ابداُ مما زاد من المرض و مضاعفاته "

وأظهر التقرير أن خطط علاج السكري تتمثل في : " النظام الغذائي ، وممارسة الرياضة بشكل يومي ، وتناول العلاج بإنتظام ، وقياس نسبة السكري في الدم "

وأختتم التقرير بالدكتور متعب القفاري والذي ذكر " أننا ما زلنا نعاني في السعودية من قلة التثقيف و ضعف الدور الإعلامي " وأضاف " العلاج الأول لمرض السكري هو رفع مستوى الوعي لدى المريض " .