EN
  • تاريخ النشر: 22 يناير, 2013

تعديل السيارات في السعودية بين فراغ الشباب والبحث عن لفت الأنظار

يرى الشباب السعودي أن قيامهم بعملية تعديل السيارات التي يقومون بها، تهدف بأفكار جديد وبأيدي سعودية، ومحاولة لفت انتباه الآخرين لذلك يتسابقون بإضافة كل ما هو غريب على سياراتهم، معتبرين أن تعديل السيارات هواية جميلة، حيث أصبحت في نظرهم السيارات المعدلة أجمل

  • تاريخ النشر: 22 يناير, 2013

تعديل السيارات في السعودية بين فراغ الشباب والبحث عن لفت الأنظار

يرى الشباب السعودي أن قيامهم بعملية تعديل السيارات التي يقومون بها، تهدف بأفكار جديد وبأيدي سعودية، ومحاولة لفت انتباه الآخرين لذلك يتسابقون بإضافة كل ما هو غريب على سياراتهم، معتبرين أن تعديل السيارات هواية جميلة، حيث أصبحت في نظرهم السيارات المعدلة أجمل بكثير من سيارات الوكالة. كما يلجأ البعض منهم إلى إضافة "الهيدروليكالذي يساعد السيارة على القفز، معتبرين ذلك من أكثر الأشياء المحببة لديهم، أما المبالغ التي يدفعونها للقيام بتلك التعديلات فأقل مبلغ لتعديل السيارات 50 ألف ريال ،ويصل إلى 300 ألف ريال, وزيادة التكلف حسب نوع السيارة وموديلها،والغريب أن غالبية الشباب يقترض من البنك لكي يستطيع التعديل على سيارته.

أما سرعة تلك السيارات المعدلة لا تتجاوز سرعتها 100 كيلو،وبلغ عددها في الرياض إلى 500 سيارة، والغريب أن معدلو السيارات هم من أصحاب الشهادات الجامعية وموظفين وصيادلة ومهندسين ومتزوجين، حيث تبلغ أعمارهم بين 16 إلى 50 سنة، وهناك أباء مع أبنائهم يقومون بتعديل سيارتهم.

برنامج "الثامنة" مع داود الشريان، يسلط الضوء مساء اليوم الثاني والعشرين من شهر يناير الجاري لعام 2013م، على موضوع تعديل السيارات في السعودية، حيث تركز الحلقة التي تستضيف عدد من هواة التعديل، على الأسباب التي تدفعهم إلى ذلك، والطرق المتبعة في التعديل، وأنواع التعديل وماهي الألوان والموديلات المفضلة لديهم،وماهي أبرز المشاكل التي تواجههم مع الجهات الرسمية، وماهي عقوبات المرور المنصوص عليها في هذه الحالات، يذكر أن الحلقة من إنتاج الزميل نواف العضياني.