EN
  • تاريخ النشر: 19 نوفمبر, 2012

تابين أراء متابعو تويتر حول أرث الأبناء لمهن آبائهم اليدوية

تباينت آراء متابعي حساب برنامج "الثامنة" في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" حول وراثة الأبناء لمهن الآباء اليدوية ، حيث قال أبو ناصر الخليفي : " لم يعد من المجدي امتهان الحرف القديمة والسبب قلة الاقبال عليها وأيضا لعدم تماشي بعض المنتجات الحرفية القديمة في وقتنا الحاضر

  • تاريخ النشر: 19 نوفمبر, 2012

تابين أراء متابعو تويتر حول أرث الأبناء لمهن آبائهم اليدوية

تباينت آراء متابعي حساب برنامج "الثامنة" في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" حول وراثة الأبناء لمهن الآباء اليدوية ، حيث قال أبو ناصر الخليفي : " لم يعد من المجدي امتهان الحرف القديمة والسبب قلة الاقبال عليها وأيضا لعدم تماشي بعض المنتجات الحرفية القديمة في وقتنا الحاضر وذكرت البندري المقبل : "أن المهنة هواية ، والهواية مكتسبه وليست وراثة لكي يماثلون آبائهم بها، ولا شك أيضاً أن فارق الزمن جعل جيل آبائنا يختلف عن الجيل الحالي أما سوزان بنت خالد فوافقت على رأي البندري قائلة " ليس من الضروري أن يرث الأبناء مهن الأباء، لأنها غالبا ما ترتكز على الموهبة ، والموهبة لايملكها كل شخصأما بثينة عبدالله وقالت: " لم تربى الأبناء على مهنه يحبونها ويبدعون فيها .،بل تربو على أن مهنة الطبيب أوالمهندس أو المعلم هى المهن الناجحة ".

ويرى نواف الناصر " أن كلمه عيب أخلت بتوازن التجارة بوطننا وأصبحت ثغرة لكل وافد بنى تجارته بسبب هذه الكلمة، فأسواق الأسماك والخضار تعج بالوافدين، وفي السابق كانوا يستغربون من الوافد حينما يتواجد بين "النواخذة" والصيادين، أما الأن أصبحوا يستغربون من المواطن الذي يعمل بين الوافدين ".