EN
  • تاريخ النشر: 26 أغسطس, 2013

بعدما ضبطه أبوسنة في غرفة النوم مع زوجته.. هل يستطيع أفندينا الخروج من هذا المأزق؟

لعبت الخمر برأس خميس أفندينا فقادته قدميه إلى غرفة نوم "شوقفراح يغازلها ويراودها عن نفسها ويبدي أسفه على صده لها عندما تهيأت له.

لعبت الخمر برأس خميس أفندينا فقادته قدميه إلى غرفة نوم "شوقفراح يغازلها ويراودها عن نفسها ويبدي أسفه وندمه على صده لها عندما تهيأت له قبل ذلك أكثر من مرة ودعته إليها.

لكن هذه المرة الحظ لم يكن كما يتمناه خميس أفندينا حيث فوجئ بالمعلم أبوسنة زوج "شوق" يفتح باب غرفة النوم ليراه وهو يحتضن زوجته "شوق"... فهل يستطيع أفندينا الخروج من هذا المأزق؟. 

استفتاء