EN
  • تاريخ النشر: 01 أغسطس, 2012

أصداء إيجابية واكبت أولى أدواره التلفزيونية بشار الشطي: أؤدي دور "حمش وشقي" في كنة الشام وزوجتي كاتمة أسراري

الفنان بشار الشطي

الممثل الشاب بشار الشطي

أصداء إيجابية واكبت الممثل الكويتي الشاب بشار الشطي إثر مشاركته في مسلسل "كنة الشام وكناين الشامية" على شاشة ام بي سي في رمضان. دور الزوج والأب تقاطعا إلى حد كبير مع حياة الشطي الخاصة، إذ رزق بمولوده الأول عبد الرحمن قبل نحو 8 شهور.

  • تاريخ النشر: 01 أغسطس, 2012

أصداء إيجابية واكبت أولى أدواره التلفزيونية بشار الشطي: أؤدي دور "حمش وشقي" في كنة الشام وزوجتي كاتمة أسراري

أصداء إيجابية واكبت الممثل الكويتي الشاب بشار الشطي إثر مشاركته في مسلسل "كنة الشام وكناين الشامية" على شاشة ام بي سي في رمضان. دور الزوج والأب تقاطعا إلى حد كبير مع حياة الشطي الخاصة، إذ رزق بمولوده الأول عبد الرحمن قبل نحو 8 شهور.

الشطي، الذي يعيش حاليا مشاعر الأبوة بكل حلاوتها وسهر لياليها، تمنى أن يرى ابنه يوماً ما خلف مقود طائرة ليحقق الحلم الذي عجز عن تنفيذه بسبب عشقه الفن غناءً وتلحيناً ومؤخراً تمثيلاً.

وكشف الشطي في تصريحات خاصة لـ Mbc.net أن زوجته هي كاتمة أسراره والإنسانة الأقرب إلى قلبه، واعتبر أن "الزواج أحلى طبعا من حياة العزوبية لأنه راحة نفسية" على حد وصفه.

وتُعتبر مشاركة الشطي بشخصية صقر هي المشاركة الأولى له في عالم الدراما الكويتية. واستحوذ الشطي حتى الآن على إعجاب العديد من متابعي المسلسل الذين يرون في مشاداته مع شخصية زوجته "ثرياالتي تؤديها شجون الهاجري، مقاربة تكاد تكون حقيقية بين العاشقين.

ونجح الشطي في تجسيد شخصية الشاب في فترة ستينات وسبعينات القرن الماضي، ويعود الفضل لشاربه على وجه التحديد الذي عكس الموضة الرائجة في تلك الفترة، وعوده الذي لا يفارقه.

كما أوضح أنه يؤدي دور الشاب "الحمش والشقي" في آن معا، ويستطيع أن يضحك ويبكي الجمهور في ما يسمى كوميديا الموقف لعائلة خليجية يتزوج ولدها من كنة شامية تقلب الموازين.

حلقات المسلسل لم تكشف حتى الآن دخول الكنة الشامية وهي ما زالت تستعرض خلفيات كل شخصية ومفاجآت حفل بها المسلسل من الحلقة الأولى.

ماذا ينتظر "صقر"أو بشار في كنة الشام وكناين الشامية.. المزيد من المفاجآت يوميا الساعة 11 مساء بتوقيت السعودية على شاشة ام بي سي.

للتواصل مع بشار الشطي على تويتر بمكن زيارة صفحته:

@basharalshatti

إقرأ أيضا:

خلاف في مواقع التواصل الاجتماعي حول تدخل الأهل في مصير الأبناء في كنة الشام

"كنّة الشام وكناين الشاميّة" يعيدنا إلى أيام الأبيض والأسود مع "هارب من الأيام"