EN
  • تاريخ النشر: 03 فبراير, 2013

الومرحبا 23: "فيروس الحب" يجتاح موظفي وموظفات "طيران المسافر"

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

بدأت الحلقة بإستدعاء المدير العام لشركة طيران المسافر "أبو حاتم" لإبتهال، وأخبرها أنه للتو عائد من إجتماع مع بعض"الوزراء" ، كما أخبرها أن زياد سيكون مشرف على الموظفين ، وستشرف هي على الموظفات، ووعدها بزيادة راتبها".

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 23

تاريخ الحلقة 02 فبراير, 2013

بدأت الحلقة بإستدعاء المدير العام لشركة طيران المسافر "أبو حاتم" لإبتهال، وأخبرها أنه للتو عائد من إجتماع مع بعض"الوزراء" ، كما أخبرها أن زياد سيكون مشرف على الموظفين ، وستشرف هي على الموظفات، ووعدها بزيادة راتبها".

وقامت "منال" بتبادل الرسائل النصية مع "عبدالكريم" والذي أخبرها انها مشاق لرؤيتها، ولكنها رفضت وقالت أنها لن تخرج معه إلا بالحلال، وأن خطابها"طوابير" وهي لن تتنظره طيلة العمر، وقام بالإتصال بها، وأخبرها أنها متغيره ولم تعد تحبه، ولم تعد تثق به".

وقال "فيصل" لـ"عبدالكريم" أنه لايعجبه وضعه، وأقترح عليه الذهاب"للسوق" للإفطار، وأن البنات "سيهلون" عليهما، وقال له "عبدالكريم": نريد"ترقيم" ولكن فيصل رفض، وشاهد فيصل عجوز مقعدة  وعرض عليها المساعدة، وقاموا بالدخول للسوق معها".

وتلقى "أبو حاتم" إتصال من "أبو ريان" وسأله هل صارح إبتهال بحبه لها، ولكن "أبو حاتم" أخبره أن الموضوع سابق لأوانه، ولكن "أبو ريان" أخبره أنه سيقوم بمحادثتها ومحاولة إقناعها".

وقدم "فيصل" هدية لـ"غادةولكنها رفضت أن تقبل هديته، فأخبرها أنه سيضعها فوق "دولاب"المطبخ في حال غيرت رأيها.

وطلب "أبوحاتم" من "إبتهال" من جديد، وأخبرها أنه يريد التقدم لخطبتها، وطلب منها التفكير في الموضوع، فقامت إبتهال بإخبار زميلاتها، وأنها تمنت أن "تنشق الأرض وتبلعها" وأخبرنها أنها كان يجب عليها الرفض فوراً".

وقالت "غادة" لـ"فيصل" يحرجها، وموقفها أصبح جداً صعب أمام زميلاتها، فطلب منها عنوان منزلها للقدوم لخطبتها، وأخبرت زميلاتها أن "فيصل" قام بخطبتها، وقامت "منال" بإفشاء سرها إلى "عبدالكريم".

وطلبت "منال" من "عبدالكريم" التقدم لخطبتها، فأخبرها أنه غير جاهز مادياً ، وأخبرته أنه يجب عليه خطبتها لكي لا تظهر كاذبة أمام زميلاتها.