EN
  • تاريخ النشر: 02 فبراير, 2013

تجاوباً لما طرحه "الثامنة" المالكي ينجح في تأجيل تنفيذ قصاص المطرفي وتخفيض الدية إلى النصف

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

في تجاوب سريع مع ما طرحة "الثامنة" ، زف الداعية الاسلامي الدكتور علي المالكي البشرى لأهل توفيق المطرفي ولمتابعين القضية بأنه بتوجيه من سمو الأمير تركي بن عبدالله تم زيارة أهل القتيل في مكة وعرض عليهم الله ورسوله ثم شفاعة خادم الحرمين، وأبدى أولياء الدم تفاعلهم واستجابتهم لهذه الشفاعة.

  • تاريخ النشر: 02 فبراير, 2013

تجاوباً لما طرحه "الثامنة" المالكي ينجح في تأجيل تنفيذ قصاص المطرفي وتخفيض الدية إلى النصف

في تجاوب سريع مع ما طرحة "الثامنة" حول قضية توفيق المطرفي والمحكوم عليه بالقصاص في جناية قتل، زف الداعية الاسلامي الدكتور علي المالكي البشرى لأهل توفيق المطرفي ولمتابعين القضية بأنه بتوجيه من صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن عبدالله وبإيعاز من خادم الحرمين الشريفين تم زيارة أهل القتيل في مكة وعرض عليهم الله ورسوله ثم شفاعة خادم الحرمين، وأبدى أولياء الدم تفاعلهم واستجابتهم لهذه الشفاعة فزادوا مهلة دفع الدية شهرين مع إنقاص قيمة الدية لتصبح عشرة ملايين ريال، وقال المالكي " كما وعدت أثناء حضوري في "الثامنة" فإن قيمة الدية ستقلص بكثير، وأعد بإذن الله أن توفيق سيحل ضيفاً لـ"الثامنة" بإذن الله، وإن شاء الله ستنتهي قضية توفيق في أقل من المدة الممنوحة من أهل الدم".

وذكر الدكتور المالكي أن أهل الدم شاهدوا الحلقة التي تناولت قضية توفيق وأشادوا بالطرح إضافة إلى إشادتهم بطرح وإنصاف الإعلامي داود الشريان وإنصاف والد توفيق المطرفي.