EN
  • تاريخ النشر: 24 يوليو, 2012

الفاروق .. الدرع الحامي للمسلمين من بطش قريش

نبيل العوضي

نبيل العوضي

أسلم الفاروق عمر بن الخطاب، فأصبح المسلمون أعزة بعد أن كانوا يخافون من بطش قريش من إعلان إسلامهم، فأصبح عمر درعهم الحامي من أي ظرف.

  • تاريخ النشر: 24 يوليو, 2012

الفاروق .. الدرع الحامي للمسلمين من بطش قريش

أسلم الفاروق عمر بن الخطاب، فأصبح المسلمون أعزة بعد أن كانوا يخافون من بطش قريش من إعلان إسلامهم، فأصبح عمر درعهم الحامي من أي بطش أو غدر من قريش.

 وخلال هجرة الرسول، أعلن جميع صحابة الرسول موافقتهم على الهجرة ولكن في الخفاء خوفا من أن يتسرب الخبر إلي أهل مكة، غير أن عمر تحدى الجميع وأعلن هجرته علنا مع الرسول الكريم،  ونشر الخبر في ربوع مكة بأكملها.

بل أن عمر زاد في تحديه، وأعلنها قوية، ان من أرد أن ييتم أن ييتم أولاده أو تصبح امرأة أرملة، ويجعل والدته تبكي على رحيله، فليواجهني في مهجري، إنه عمر الفاروق الذي أعز الله به الإسلام .