EN
  • تاريخ النشر: 06 ديسمبر, 2011

في الجزء الثاني الشيطان "أبو حمدي" يعود مختارًا للحارة.. و"الدبور" متهم بقتل "كريمة"

أبو حمدي

أبو حمدي

موت كريمة"..ومؤامرات أبو حمدي الشيطانية..أبرز أحداث الجزء الثاني من مسلسل الدبور 2.

فتحت الحارة الدمشقية أبوابها في الجزء الثاني من مسلسل الدبور على محاولة كشف غموض قتل الفتاة كريمة، ابنة أبو حمدي، خاصة وأن مراسم الغسيل والدفن تمت في سرية تامة خلال الجزء الأول.

وفي محاولة منه لإخفاء الحقيقة، أكد أبو حمدي الذي يجسد شخصيته الفنان خالد تاجا، أن الدبور هو الذي يقف وراء مقتل ابنته، وخاصة بعد رفضه الزواج منها، وسعيًّا منه للانتقام.

وتعرض MBC1 الدبور يوميًّا في تمام الساعة 19.00 بتوقيت السعودية، 16.00 بتوقيت جرينتش، عدا يومي الخميس والجمعة.

وفي الوقت الذي يحاول فيه أبو حمدي إلصاق التهمة بالدبور، قام الأخير الذي يجسد شخصيته الفنان سامر المصري، بإثبات براءته أمام أهالي الحارة الدمشقية.

وكعادته في استغلال المواقف لصالحه، وبعد وفاة أبو ماضي مختار الحارة، عين أبو حمدي نفسه مختارًا للحارة؛ حتى يكون له صوت عالٍ داخل الحارة ويحقق من وراء ذلك مصالح شخصية.

وبالفعل بدأ أبو حمدي جني ثماره الشيطانية، فقام بحرق دكان أبو أشرف الذي يجسد شخصيته الفنان علي كريم، ليعرض عليه شراء الدكان بأبخس الأسعار.

وما زال أبو حمدي يحاول إقصاء الدبور من طريقه، فيقوم بإشاعة أن الدبور هو الذي يقف وراء حريق دكان أبو أشرف، وذلك بعد تطاير شرارة نيران قهوته لتحرق دكان أبو أشرف المليء بالأقمشة.

تُرى هل تنكشف ألاعيب أبو حمدي خلال الجزء الثاني من الدبور؟... شارك برأيك.