EN
  • تاريخ النشر: 10 أكتوبر, 2011

السمنة.. عنصرية المجتمع ورفض الذات

المصري محمد حسن

المصري محمد حسن يحكي مأساته للنواعم

النواعم تلقي الضوء على مشكلة السمنة وما تسببه من مشكلات نفسية واجتماعية على البدناء

  • تاريخ النشر: 10 أكتوبر, 2011

السمنة.. عنصرية المجتمع ورفض الذات

في حلقة هذا الأسبوع، ناقشت "النواعم" مشكلة السمنة التي أصبحت أحد أشهر أمراض العصر، والتقت بعض "البدناء" الذين يعانون نظرة المجتمع السلبية، فيما عرضن الحل النفسي للمشكلة.

"النواعم" أثبتن أن المشكلة ليست في البدانة بقدر ما هي في نظرة المجتمع وتقبله للبدناء، وذلك من خلال حالة المصري "محمد حسن" الذي تخطى وزنه المائتين كيلو جرامًا.. محمد متقبل نفسه، ولكنه يجد مشكلات لا حصر لها في محيطه الاجتماعي.

مشكلة اختيار الملابس المناسبة كانت محور الفقرة الثانية التي استضاف فيها البرنامج فاطمة التي شكت من نظرة المجتمع أولاً، ثم من عدم وجود أية أزياء تناسبها، ولكن هذه المشكلة كان لها حل مع مصمم الأزياء راني زاخم الاختصاصي في تصميم أزياء للبدينات.

ولكن من يحل مشكلة بطالة البدناء؟.. كان هذا التساؤل محور الفقرة المقبلة من البرنامج التي استضافت روليت ورولا اللتين أُغلقت أمامهما أبواب فرص العمل. وفي الوقت الذي واجهت فيه روليت ورولا مشكلة في العمل، حرمت البدانة يوسف من ممارسة هواياته وسببت له أزمة عاطفية.

وللاطلاع على الجانب النفسي الذي يمكن أن تؤثره نظرة المجتمع على البدناء، كان للبرنامج لقاء مع الاختصاصي النفسي الدكتور محمد مرعي الجبران.