EN
  • تاريخ النشر: 27 نوفمبر, 2011

السجناء الأردنيون يشاركون في بازار العيد

وضوح حماد

وضوح حماد مدير مراكز الاصلاح

فكرة جديدة بالأردن لحث السجناء على تحسين حياتهم الطبيعية بمشاركتهم في رسم لوحات فنية.

  • تاريخ النشر: 27 نوفمبر, 2011

السجناء الأردنيون يشاركون في بازار العيد

في خطوة لدمج السجناء الأردنيون بالمجتمع الخارجي، أشركت جميعه أصدقاء عمان السجناء الأردنيون في "بازار العيدليقدموا من خلاله لوحاتهم وأعمالهم الفنية.

وأثبت معظم نزلاء السجون الأردنية موهبتهم في عرض منتجاتهم داخل "البازار"؛ حيث تنوعت المعروضات بين لوحات فنية وتحف بجانب الحلوى والأطعمة.

وقال د. وضوح حماد، مدير مراكز الإصلاح والتأهيل، إن الهدف من وراء المعرض هو إعداد السجناء إلي العمل وإخراج الموهبة التي بداخلهم.

وأشار د. حماد إلى أن المعرض يقدم مجموعة من البرامج التي تتوافق مع سوق العمل الخارجي بحيث يكون السجين مؤهل للعمل مستغلا الموهبة التي يتمتع بها.

ومن جانبه أكد أحمد أبو عواد، مدير جمعية أصدقاء عمان، على ضرورة عدم النظر إلي السجناء باعتبارهم نكره داخل المجتمع، مشيرًا إلي ضرورة تقديم يد العون وتقديم المساعدة لهم.

وقال أبو عواد إن الإنسان معرض لأي أخطاء قد يقع فيها، لذا لابد من وجود إستراتيجية تساعد السجناء على العودة مجددا إلي حياتهم الطبيعية بعد انتهاء فترة العقوبة.

واستطلعت كاميرا MBC أراء زوار المعرض والذي أكدوا على براعة أنامل السجناء في إخراج لوحات فنية.

وقالت إحدى زائرات المعرض أن السجناء يمتلكون موهبة فنية كبيرة، مؤكدة على ضرورة توفير الدعم الكافي لهم بعد انتهاء فترة العقوبة.