EN
  • تاريخ النشر: 09 أكتوبر, 2011

الرئيس اليمني: سأتخلى عن السلطة ولكن ليس للمعارضة

الرئيس اليمني علي عبد الله صالح

علي عبد الله صالح يعلن استعداده للتخلي عن السلطة

الرئيس اليمني علي عبد الله صالح يصراح بأنه مستعد للتخلي عن السلطة في الأيام المقبلة، والمعارضة تصف هذا التصريح بأنه فرقعة إعلامية

  • تاريخ النشر: 09 أكتوبر, 2011

الرئيس اليمني: سأتخلى عن السلطة ولكن ليس للمعارضة

 في إعلان وصفته المعارضة اليمنية بالفرقعة الإعلامية، أبدى الرئيس اليمني علي عبد الله صالح استعداده للتخلي عن السلطة في الأيام المقبلة ولكن ليس للمعارضة، وأكد مستشاره الإعلامي أن انتقال السلطة سيكون ضمن تسوية سياسية للأزمة في إطار المبادرة الخليجية، وضمن المؤسسات الدستورية.

  وطبقا لنشرة التاسعة على MBC1 السبت 8 أكتوبر/تشرين أول 2011، دعا الرئيس اليمني مجلسي النواب والشورى للاجتماع في الأيام المقبلة ليضع الشعب في حقيقة الأمر وليطلعه على كل التطورات على الساحة وبشفافية حسب قوله.

 وتعليقا على كلام صالح رأت المعارضة أنه إعلان يراد منه تضليل الرأي العام، وتساءلت: "إذا كان بالفعل الرئيس جادا لماذا لا يغادر الليلة؟".

  من ناحيته، قال المحلل السياسي عارف الصرمي: "حاول الرئيس اليمني جس نبض الرأي العام، ولا يبدو أن الخطاب يحمل جديدا، لأنه قال إنه لن يسلم المعارضة وهذا ما يضع علامة استفهام، فإذا لم سينتقل الحكم إلى القوة السياسية الجاهزة، فلمن سينتقل إذا؟".

  وأيضا قال إنه سيدعو القوة الدستورية للائتلاف وهذا يعني أنه سيكون دعوى لانتخابات مبكرة، وهذا من شأنه أن يعيدنا للمربع السابق للمبادرة الخليجية".