EN
  • تاريخ النشر: 08 أغسطس, 2012

الحلقة 20: فرار جنود "صخرة البحر" بعد إنتصار فرسان "المصاقيل"

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

جاءت الحلقة العشرون من (المصاقيل 2) بعنوان " الهوكاج السابع - الجزء الثاني بعد وصول فرسان وأهل المصاقيل إلى أعلى مستوى من مهارات فنوان القتال على يد شيخ بلدة (طواحين النار) وفارسها (الهوكاج السابعتفاجأ الجميع بوصول جنود (صخرة البحر) الذين كانوا يطاردوه

جاءت الحلقة العشرون من (المصاقيل 2) بعنوان " الهوكاج السابع - الجزء الثاني بعد وصول فرسان وأهل المصاقيل إلى أعلى مستوى من مهارات فنوان القتال على يد شيخ بلدة (طواحين النار) وفارسها (الهوكاج السابعتفاجأ الجميع بوصول جنود (صخرة البحر) الذين كانوا يطاردوه ، وقال جنود (صخرة البحر) لـ(الهوكاج)  : " من الأفضل أن تبعد (المصاقيل) عن القتال الدائر بيننافطلب (الهوكاج) من (المصاقيل) بأن ينهي القتال بمفرده ، ولكنهم رفضوا، وقال له الشيخ (مصقال) : "أنت ضيفنا ولايمكن أن نتركك".

وبدأ القتال بين جنود صخرة البحر والفارس (الهوكاج) ومعه أهل المصاقيل ، الذين أستخدموا طاقاتهم الكامنة في القتال التي دربهم عليها (الهوكاج) .

وهرب جنود صخرة البحر، بعد إنتصار المصاقيل عليهم، فقال فارس (الهوكاج) للمصاقيل:" أن جنود (صخرة البحر) هربوا لكي يضمدوا جراحهم ، وأن هذا سيمنحني الفرصة لجمع فرسان أهل بلدتي (طواحين النار) للقضاء عليهم  ، وما كان هذا الإنتصار يتم  إلا بفضل الله ثم بشجاعتكم ". فرد عليه الشيخ (مصقال) قائلا :" ماسوينا إلا الواجب يا(الهوكاج)".