EN
  • تاريخ النشر: 06 أغسطس, 2012

الحلقة 18: الشيخ "مصقال" يجلد "الدقمي" بسبب تفسيره للأحلام

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

بدأت الحلقة الثامنة عشر من المصاقيل 2 بعنوان " يالدقمي فسر حلميبسؤال (جراح) (للدقمي) عن هدفه في الحياة ، فقال له : هدفي أن أكون مفسر أحلام وأقدم برنامجا بالإذاعة ، فسخر منه (جارح وجراح ومعتزفذكر لهم مقولة الدكتور (سيف) المحاضر في تنمية الذات

  • تاريخ النشر: 06 أغسطس, 2012

الحلقة 18: الشيخ "مصقال" يجلد "الدقمي" بسبب تفسيره للأحلام

بدأت الحلقة الثامنة عشر من المصاقيل 2 بعنوان " يالدقمي فسر حلميبسؤال (جراح) (للدقمي) عن هدفه في الحياة ، فقال له : هدفي أن أكون مفسر أحلام وأقدم برنامجا بالإذاعة ، فسخر منه (جارح وجراح ومعتزفذكر لهم مقولة الدكتور (سيف) المحاضر في تنمية الذات ، "سأقابل ناس يكسرون المجاديف، ويقولن لي لاتقدر، لكن أنا أقول أقدروقال لهم: " أصبروا على إلى أن أنتهى من قراءة الكتاب الذي حصلت عليه من معرض الكتاب هذا العام وتشفون وين وصل صيت الدقمي مفسر الأحلام". 

وجلس (الدقمي) يقرأ كتب تفسير الأحلام، وأفتتح بعد ذلك مكتبا لذلك الأمر، وذهب إليه (مرعي) راعي الأغنام لتفسير حلما رأه ليلة أمس، فقال له (الدقمي): "ستحل كارثة على أغنامك، وستفقد غنمك قريبا والله أعلم".

وإستشار الشيخ (مصقال) (الدقمي) في حلما رأه حيث ذكر له "أنه رأى في المنام "ثلاثة وعشرون من الغنم يأكلون مكرونة على مسرح كبير والناس يلتفون حولهم  يصورونهم بالكاميرات". ، ففسر له (الدقمي) الحلم :   بأن يوم ثلاثة وعشرين من الشهر الجاري ، سيحضر رجلا من شركة إيطالية متخصصة في صناعة الملابس، وسيشتري منك جلود الغنم بأضعاف السعر المعتاد، وسيرزقك الله من هذه البيعة خيرا كثيرا".

وذهب (مرعي) يبكي إلى (أبوعرفان) على الكارثة التي ستحل على غنمه ، فقال له (أبوعرفان): "ليس بالضرورة أن يكون للأحلام معنى، ففي الغالب هى إنعكاسا لما يفكر فيه الشخص، وكثيرا من الذين يفسرون الأحلام مرتزقه". وذهب (جراح) إلى (مرعي) وقال له : "الشيخ (مصقال) يطلب منك ذبح عشرون غنمة".

وسمع (أبوعرفان) برنامج (يالدقمي فسر حلمي) عبر آثير الإذاعة ، فأتصل بمذيع البرنامج وحذر المستمعين بإلا ينساقوا خلف هذه البرامج ، وقال : "كثير من المفسرين للإحلام ومنهم الأخ (الدقمي) الذي لديك الأن في الإستديو هم ناس يسترزقون على العامة".، ويرد عليه (الدقمي ) قائلا :" خير لك (يأبوعرفان) سترزق بمولود وسيكون فاتحة خير لك ولأهلك".

وجاء مجموعة من الرجال إلى الشيخ (مصقال) ، فأعتقد أنهم مندوبين من الشركة الإيطالية، فإنفرجت أساريره، وقال :" صدق (الدقمي)".، ولكنه أكتشف أنهم من البلدية، وقد جاءوا لتحرير مخالفات عن تركه مخلفات أغنامه بعد ذبحها.

وذهب الشيخ (مصقال) إلى (الدقمي) وأوسعه ضربا وقال له :" لاتفسر الأحلام ثانية".، وخلال ضرب الشيخ (مصقال) في (الدقمي) ، حضر مندوب الشركة الإيطالية إلى (مرعي) ليطالبه بشراء جلود أغنامه بالسعر الذي يطلبه.