EN
  • تاريخ النشر: 31 يناير, 2012

الحلقة 12: عمشة تتكفل برضاعة سدران.. وعراك يهدر دم فليح

مسلسل توق

مسلسل توق

ما أن لمح سعد الثائر وولده فيحان هذا الأمر حتى أمروا رجالهم بالعودة سريعا، ولكن الأمر جاء متأخرا بعد أن أسقط محاربي عراك الكثير من رجال الشيخ سعد.

  • تاريخ النشر: 31 يناير, 2012

الحلقة 12: عمشة تتكفل برضاعة سدران.. وعراك يهدر دم فليح

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 9

عمشة المرأة التي لم تُرزق بأبناء، شعرت بالحنين والعطف نحو سدران الرضيع الذي تركته أمه فاطمة بعد أن تزوجت من الشيخ عراك، وعرضت عمشة على رفعة أن تتكفل هي برضاعة سدران، وهو ما استغربت له رفعة.

 وبعد أن قامت عمشة بإرضاع سدران، رأت في منامها الأميرة توق تقوم بخدمتها مع الجواري وتقدم لها الطعام والشراب، ما أثار دهشتها فاستفسرت من توق عن سبب خدمتها، فأجابتها أن ذلك من أجل الحبيب سدران.

 وفي لهجة حادة، اشترطت توق على عمشة ألا تضم سدران لصدرها أو تحبه أو تقبله، لأنها تشعر بالغيرة عليه، واستيقظت عمشة من نومها وهي مندهشة مما رأته في منامها.

 أما معتوق، فقد اعترف على نفسه بأنه قام بقتل هيلين روز لكي يخلص فراس من التعذيب الذي يتعرض له على يد العسكر العثماني، وفي الوقت نفسه توسط عامر لدى سليم أفندي لكي يتدخل عند قائد العسكر العثماني، ويخفف التعذيب على فراس وفيحان وأن يجد طريقة لإنقاذهما من حبل المشنقة، وهو ما قام به بالفعل؛ حيث دُفعت رشوة لقائد العسكر.

  عراك قام بحيلة ذكية للتخلص من فليح؛ حيث نادى في أهل العيدان معلنًا أن فليح قام بإخبار العسكر العثماني عن مكان اختباء ابنه فراس، وأعلن في الديرة عن إهدار دم فليح وكل من يقوم بالتستر عليه.