EN
  • تاريخ النشر: 02 أغسطس, 2012

الحلقة ١٤ من "للحوار بقية" : هناك صراع مصالح بين الأطباء النفسيين والرقاة الشرعيين

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

غموض وشيطنة، ووجع كامنٌ في جوف مطعون، ذلكم هو " السحر لكن الحديث لن يكون مضمونه ولا كنهه ولا عن الخلافات الشرعية حوله، لكن الحديث سيكون عن أوهامنا نحن في المجتمع مع السحر

  • تاريخ النشر: 02 أغسطس, 2012

الحلقة ١٤ من "للحوار بقية" : هناك صراع مصالح بين الأطباء النفسيين والرقاة الشرعيين

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 14

تاريخ الحلقة 02 أغسطس, 2012

الضيوف

  • أ.د عبدالله السبيعي
  • احمد الفهيد

غموض وشيطنة، ووجع كامنٌ في جوف مطعون، ذلكم هو " السحر لكن الحديث لن يكون مضمونه ولا كنهه ولا عن الخلافات الشرعية حوله، لكن الحديث سيكون عن أوهامنا نحن في المجتمع مع السحر:

الجزء الأول

بدأت الحلقة بإستضافة استشاري الطب النفسي بكلية الطب بجامعة الملك سعود الاستاذ الدكتور عبدالله السبيعي والذي ذكر انه لو نظرنا حول تطور التفكير عن السحر كله للإنسان، لو أصاب الإنسان علة مرضية أو اجتماعية ويصل إلى حالة من الضعف فإن أول أمر يطرأ عليه فهو ويستقي منه معلوماته هو ما عنده، ونحن بحمد الله يوجد لدينا الوازع الديني ولو لم يظهر، إذا لم يجد تفسير لمشكلته وعلته فيما يعلمه من معلومات طبية فإنه يتجه إلى موضوع السحر والأمور الغيبية ، ويوجد الكثير من الناس لا يستطيع مواجهة نفسه وإلقاء اللائمة عليها لوجود الحل والبدائل العلاجية فيلجأ إلى التوهم بأنه مصاب بالعين من قبل فلان أو أن فلان سحره لأن هذا هو الأريح والأهون على النفس ، والشخص الذي يفكر في موضوع السحر يفكر به أيضن من منظور ديني، لأن السحر من الأشياء التي وردت في القرآن، ومن الأشياء التي ينطلق منها المعالج والمتعالج، ولذلك تجد كثير من الناس الذين يعانون من مشاكل اجتماعية أو مشاكل نفسية إذا حصلت له هذه المشاكل يبحث عن راقي ويبحث عن تفسير لها في السحر قبل أن يذهب إلى الطب النفسي، وأظنه هروب إيماني ولذلك هو يبحث عن حل متوافق مع عقيدته وإيمانياته ، والذي ساهم بترسيخ هذه المبادئ لدى الناس مسبباته عدة، فالأطباء النفسيون بإنكارهم لحقيقة السحر والعين والغيبيات ويوجد كثير منهم ينكرها لاختلافهم في تفسير ظواهرها، فتجد الطبيب النفسي لا ينكر السحر بالكلية ولكن ينكر أن تكون الظاهره التي أمامه ليست سحر وإنما عين أو شيء آخر، وتجد الراقي الشرعي يقول بأن هذه الظاهره سحر، مثل هذه الخلافات فإن الأقرب إلى نفس المريض الذي يحمل النزعة الاسلامية في نفسه فإنه ما يتوافق مع أفكاره ، والطبيب النفسي يخطئ عندما يصطدم مع المفاهيم حول السحر والعين، أولاً لأنه يوجد مدلولات ونصوص شرعية تقول بحقيقة السحر، كذلك عندما لا يحسن الطبيب الحديث مع المريض أو المجتمع من خلال وسائل الإعلام حول هذه المفاهيم فإنه من الممكن أن يسيئ إلى الطب النفسي وينفر المريض منه ، ويوجد صراع مصالح مابين الأطباء وما بين الرقاة، وعندما نقصر تأثير الطواهر الغيبية على الجوانب النفسية فهذا قصر للدين وحجر للقرآن وكـأننا نقول أن القرآن لا يفيد والرقية لا تفيد إلا في الأشياء النفسية، بينما القرآن شفاء لكل شيء، للأسف أن هذا التكريس لمفهوم أن السحر مرتبط بالجوانب النفسية أكثر حصل نتيجةً لصراع المصالح بين الأطباء النفسيين والرقاة ، وهناك صنفين من الناس ممن يراجع العيادات النفسية؛ الصنف الأول يأتي مباشرة للعلاج النفسي ربما لأنه عرف أن هذا الطبيب معتدل في أفكاره وجيد في قدراته فيأتيه مباشرة، والصنف الثاني بأتي للطبيب النفسي بعد أن يكون استبعد الأسباب الأخرى حسب رأيه، فممكن أن يكون قد ذهب إلى راقي سابقاً وبعد الرقية بين له الراقي أنه لا يشكو من شي فيذهب للطبيب النفسي ، وهناك من الرقاة من يشير إلى مراجعينه أن يذهبوا إلى الطب النفسي ، ونحن لا نكتشف ما إذا كان الشخص مصاب بالسحر أو لا لأنها ليست من عمل المختبرات، لكن نسبة لا بأس بها من مراجعي العيادات النفسية يعتقدون بأنهم مسحورون وقد يكون سبق لهم وأن راجعوا راقي، لكن الغالبية العظمى جداً من المراجعيين للعيادات النفسية نصل معهم بحكم ما تعلمناه في الطب النفسي إلى تشخيص ، والقرآن ليس كتاب تشخيص طبي، وأعتقد بأن الذي يجزم بأصابة الشحص بالسحر بأنه يجانب الصواب.

الجزء الثاني

بدأ الجزء بإستضافة عضو هيئة الصحفيين السعوديين أحمد الفهيد والذي ذكر أن ما يعرف بسحر النصر فإن الغالبية يؤمنون بوجود السحر ومؤمنون بأن السحر قد يعطل شخص أو انجازاته ومشاريعه، أنا أؤمن بوجود السحر لكني لا أصدق بوجوده في نادي النصر وهذا رأيي الشخصي، لكن في القياس العام بالنسبة لتويتر أرى بأن الرفض ليس لعدم التصديق بالسحر وإنما قد يأخذ شكلاً من أشكال العيب أو الخزي وذلك بأن يتوقف كيان كبير عن انجازاته ومشاريعة بما يسمى بالسحر، لا أرى بأن الموضوع يستحق بأن يأخذ ردة الفعل هذه قبل سنتين شعر القائمين على النادي الأهلي أنه يوجد سحر موضوع في الملعب، وبعد تغيير أرضية الملعب حقق النادي بطولة وقدم مستويات متميزة في السنتين الأخيرتين، صارت هناك قناعة تؤكد وجود سحر وتصديق للوهم ، و نادي الهلال بعض أعضاء ادارته مقتنعين بأنه تم وضع عمل للنادي في استاد الملك فهد، وهو الذي يمنعهم من تحقيق البطولة الآسيوية، جزء من الحل الهلالي أن تنقل مباريات الهلال الآسيوية من استاد الملك فهد إلى ملعب الملز ، و أغلب الناس مصابين بالوهم لكن بطرق متفاوتة، لكن لما الدائرة الضيقة عليك تضغط عليك وتقنعك بصحة هذا الوهم ، و أنا أعرف أصدقاء لاعبين في الأندية الممتازة يراجعون الرقاة الشرعيين بدعوى السحر، أنا شخصياً قدت بعضهم وأوصلتهم إلى بعض الرقاة ، و عبده عطيف لاعب نادي الشباب أعزى اصابته وانخفاض مستواه إلى السحر ، و أقسم بالله أنني لم أكن أتوقع أن تأخذ تغريداتي حول سحر النصر هذا البعد العظيم، والثلاثين ألفاً الذين تابعوني في تويتى بعد هذه القضية كانوا يشتمونني فأنا لست بحاجة لهم ولن أحتفي بالكم الوافر من أعداد المتابعين تابعوني لأجل شتمي .