EN
  • تاريخ النشر: 23 ديسمبر, 2012

الثامنة:نصف المتقاعدين عن العمل في السعودية يعانون من داء السكري

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

كشف برنامج "الثامنة" مع داود الشريان، من خلال الحلقة التي حاولت رسم خارطة طريق لداء السكري في السعودية وطرق الوقاية منه ، أن عدد المتقاعدين في السعودية البالغة أعمارهم 60 عاماً قد بلغوا 970 ألف للقطاعين الحكومي والخاص، وأن هؤلاء على لسان ضيف الحلقة مدير المركز الجامعي للسكري

  • تاريخ النشر: 23 ديسمبر, 2012

الثامنة:نصف المتقاعدين عن العمل في السعودية يعانون من داء السكري

كشف برنامج "الثامنة" مع داود الشريان، من خلال الحلقة التي حاولت رسم خارطة طريق لداء السكري في السعودية وطرق الوقاية منه ، أن عدد المتقاعدين في السعودية البالغة أعمارهم 60 عاماً قد بلغوا 970 ألف للقطاعين الحكومي والخاص، وأن هؤلاء على لسان ضيف الحلقة مدير المركز الجامعي للسكري بجامعة الملك سعود الدكتور خالد بن علي الربيعان،حينما عمل لهم تقصي وحساب نسبة وتناسب وجد أن من بينهم 438 ألف مصابين بالسكري، وهذا مايعادل نسبة 45% ،أي أن نصف المتقاعدين عن العمل يعانون من مرض السكري. وقال الربيعان:"التكلفة الفعلية لعلاج هؤلاء بلغت مايقارب مليار ريال،مستثنى منها قياس السكر والزيارات والاستشارات الطبية، و12% من هؤلاء فقط يمتلكون بطاقات تأمين ويصرف عليهم 131 مليون".

وأضاف:"هذه فئة من وجهة نظري مهمة جداً، لأن نسبة الإصابة بالسكري والأمراض المزمنة مثل الضغط والدهون،وهؤلاء هم مشغلين الخدمات الصحية بشكل كبير،لأن أمراضهم كثيرة وأرقامهم كثير،والاستشارات التي يحتاجونها كثيرة ، فتارة زيارة لعيادة العيون وأخرى لعيادة القلب وثالثة لعيادة السكري وهكذا".

 وأكد الربيعان أنه لو تم أخذ أقل تأمين أي حوالي 6000 ريال في السنة لعدد مليون شخص ،يصبح المجموع الإجمالي 6 مليار ريال،هذا المبلغ كفيل أن يخرج مليون مواطن سودي من الخدمات الصحية  مع تقديم خدمة راقية، وهذا الحديث الحديث لجميع القطاعات التي تقدم الخدمات الصحية وليس فقط وزارة الصحة، أضف إلى ذلك أنني أؤكد أن ذلك سيوفر مبلغ 18 مليار سنوياً من التكلفة الإجمالية للعلاج".