EN
  • تاريخ النشر: 29 أكتوبر, 2011

التفاح الأخضر: بـ"صداقة ولياقة".. هيثم فقد 100 كجم في سنة واحدة

هيثم محمد صاحب تجربة التخسيس

هيثم محمد صاحب تجربة التخسيس

بعد أن وصل وزنه إلى 200 كجم قرر أن يفقد الكثير من وزنه خوفا على صحته، ترى كيف خاض التجربة؟

  • تاريخ النشر: 29 أكتوبر, 2011

التفاح الأخضر: بـ"صداقة ولياقة".. هيثم فقد 100 كجم في سنة واحدة

بدأت مشكلته مع السمنة منذ أن كان في الحادية عشرة من عمره، ولم يجد من يحذره من مخاطرها الصحية.. هكذا يشير هيثم محمد إلى تجربته الناجحة في فقدان كثير من وزنه الذي وصل إلى نحو 200 كيلو جرام قبل سنة ونصف، وفشلت معه جميع طرق التخسيس.

هيثم يُجري عملية تخسيس بعد أن شعر بخطورة السمنة على صحته إثر معاناته من ارتفاع ضغط الدم والتهاب الرباط الصليبي والغضاريف والآم الظهر. ويقرر الانضمام إلى حملة "صداقة ولياقة" التي أطلقها برنامج التفاح الأخضر قبل عدة أشهر.

ويوضح صاحب التجربة أن عملية التخسيس التي أُجريت له قد أفقدته 84 كيلو جرامًا من وزنه، مع التزامه الشديد بتعليمات الطبيب في ممارسة الرياضة والطعام الصحي، قبل أن يُقرر إجراء عملية أخرى لشد الجلد بما يتوافق مع وزنه الجديد بعد التخسيس.

صاحب الإرادة القوية لم يكتفِ بذلك، بل فقد مزيدًا من وزنه بعد العملية مع استمرار التزامه بأسس الطعام الصحي المتوازن وممارسة الرياضة بدعم وتشجيع من زوجته التي رافقته في الحملة.

الدكتور غسان حمادة أشاد كثيرًا بالتجربة، موضحًا أن هيثم الذي فقد ما يصل إلى 100 كيلو جرام، قد انخفض عمره الحقيقي من 39 سنة إلى 31.5 سنة.

من النجاحات كذلك التي حققها هيثم، انخفاض مقاس البنطال إلى النصف؛ ما يشير إلى تخلصه من الشحوم التي تنتج من سمنة البطن والتي تسبب ارتفاع الكولسترول والسكر وأمراض القلب.

ويضيف الدكتور غسان أن تجربة التخسيس التي أجراها هيثم قد ساعدته كذلك في خفض ضغط الدم؛ ما يعني خفض احتمالية الإصابة بالجلطة وأمراض القلب والكلى.