EN
  • تاريخ النشر: 25 ديسمبر, 2012

"الثامنة" يفتح هذا الملف الليلة الاحتطاب الجائر سلوك عدواني وخطر يهدد البيئة في السعودية

مع اقتراب موسم الشتاء في كل سنة ،تكثر عمليات الاحتطاب الجائر ،والذي يعتبر سلوك عدواني ضد البيئة ،بالرغم من وجود قوانين صارمة، إلا أننا دائما ما نشاهد المركبات المحملة بالحطب المحلي، لبيعه في الطرقات وأماكن التنزه،ويأتي هذا الاحتطاب الجائر بالرغم من وجود منتجات بديلة مستوردة ومنافسة للحطب والفحم المحلي من حيث الجودة

  • تاريخ النشر: 25 ديسمبر, 2012

"الثامنة" يفتح هذا الملف الليلة الاحتطاب الجائر سلوك عدواني وخطر يهدد البيئة في السعودية

مع اقتراب موسم الشتاء في كل سنة ،تكثر عمليات الاحتطاب الجائر ،والذي يعتبر سلوك عدواني ضد البيئة ،بالرغم من وجود قوانين صارمة، إلا أننا دائما ما نشاهد المركبات المحملة بالحطب المحلي، لبيعه في الطرقات وأماكن التنزه،ويأتي هذا الاحتطاب الجائر بالرغم من وجود منتجات بديلة مستوردة ومنافسة للحطب والفحم المحلي من حيث الجودة والمواصفات،لهذا حاولت وزارة الزراعة الحد من هذه الظاهرة وقررت وقف بيع الحطب والفحم المحلي،وفرضت غرامة مالية على المخالفين 2000 ريال للطن الواحد. وتعود أسباب انتشار الاحتطاب والمعوقات التي تواجه وزارة الزراعة، إلى حاجة السوق للحطب،وزيادة الطلب لكثرة "المشبات" في المنازل،وزيادة العمالة، وكذلك زيادة المتنزهين،فضلاً عن أنه لايوجد سوق منظم للحطب في السعودية، إضافة إلى محدودية التطبيق الفعال لنظام المراعى والغابات ولوائحه،وضعف مشاركة السكان المحليين ومؤسسات المجتمع المدني في الحد من ظاهرة الاحتطاب والتفحيم، فضلاً عن تدني مستوى الوعي البيئي لدى معظم شرائح المجتمع.

ليشكل بذلك الاحتطاب خطراً على البيئة، يتمثل بانخفاض الغطاء النباتي في الصحراء، واختلال التوازن البيئي،والتصحر،كما يعرض المواطنين لمخاطر التلوث البيئي،حيث يأتي الاحتطاب في المرتبة الثانية ضمن أسباب اختفاء الغطاء النباتي بالمنطقة، بعد حالات الحريق.هذا وتشارك عدة جهات في وقف بيع الحطب وهي وزارة الداخلية , متمثلة في أمن الطرق في نقاط التفتيش على مداخل المدن،ووزارة الزراعة , متمثلة في حراس الغابات والمراقبين،والبلديات,لمنع بيع الحطب داخل المدن والمحلات والمحطات.

برنامج"الثامنة" مع داود الشريان يناقش مساء اليوم الخامس والعشرين من شهر ديسمبر الجاري لعام 2012م، موضوع "الاحتطاب " ،وستركز الحلقة على أهم الأسباب والآثار المترتبة على ذلك، وماهو دور الجهات المعنية بالحد من ظاهرة الاحتطاب الجائر في السعودية، وذلك بحضور مدير عام إدارة الموارد الطبيعية في وزارة الزراعة عبدالعزيز الهويش،والراوي الشعبي محمد الشرهان، يذكر أن الحلقة من إنتاج الزميل رامي الفردان.