EN
  • تاريخ النشر: 08 ديسمبر, 2014

إحترسي ..إبنك مدمن مخدرات!

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

تحتاج تربية الأولاد الى وقت طويل من الأهل ولاسيما الأم ولكن يصعب عليها ملاحقته دائما خصوصا عندما يذهب الى المدرسة إذ يخطلت

  • تاريخ النشر: 08 ديسمبر, 2014

إحترسي ..إبنك مدمن مخدرات!

(بيروت - mbc.net) تحتاج تربية الأولاد الى وقت طويل من الأهل ولاسيما الأم ولكن يصعب عليها ملاحقتهم دائما خصوصا عندما يذهبون الى المدرسة إذ يخطلت الطفل بالعديد من التلاميذ وهنا قد تبرز ظاهرة الإدمان على المخدرات بعد محاولات متكرر من التعاطي.

لكن كيف يمكن أن تكشف الأم علامات الإدمان؟

في هذا السياق جمع فريق إعداد البرنامج آراء أماهات عانوا من المشكلة، فقد تظهر علامات غريبة في سلوكه و معاشرة أصدقاء مختلفين، كما أنه قد ينزوي في غرفته لأيام عديدة، ويلاحظ اسودادا تحت العينين وصرف زائد للأموال الى حد السرقة وعصبية مفرطة الى جانب اللجوء الى العنف.

وفي فقرة "كيف تعرفين" طرحن النواعم هذه المشكلة وقدمن النصائح لكل أم عربية قد تصادف أن إبنها مدمن على المخدرات واسشتضفن في الاستديوالرائد فواز المساعيد رئيس مركز علاج المدمنين على المخدرات في الاردن لتقديم النصائح والارشادات لتفادي هذا الخطر.

وقال:" ان الأم يمكنها ملاحظة أعراض الإدمان من خلال التغيّر المفاجئ في السلوك اللفظي أي الثقل في الكلام أو التحدث بسرعة وأيضا السلوك الفعلي من خلال كثرة الخروج من المنزل بالإضافة الى الخروج خلسة خوفا من اكتشاف أمره. ويضيف أنه قد يميل الى العنف والعدوانية والتكسير وشتم العائلة. ومن جهة أخرى تبرز الفوضة والإهمال في عامل الوقت والتغيب عن المدرسة أوالجامعة وانخفاض معدله المدرسي ويبرز طلبه المستمر للمال.

 لكن في حال علمت الأم بأمر ولدها، ما هي الخطوات التي يجب اتباعها مع ولدها؟

 قدّم الرائد فواز عدة طرق يجب استخدامها عند اكتشاف أمره ومنها:

- استخدام الحوار الهادئ والبنّاء والهادف.

- عدم استخدام العنف والتوبيخ والضرب والتهديد.

- الوقوف الى جانبه ومساندته.

 - إقناعه بالذهاب الى مراكز العلاج.