EN
  • تاريخ النشر: 15 يونيو, 2012

أمريكية تنجح في الضغط على شركة "باربي" لإنتاج دمية صلعاء لطفلتها المريضة بالسرطان

دمية باربي ولكن.. صلعاء

دمية باربي ولكن.. صلعاء

هل تصدق أن دمية قد تساعد طفلة في الحياة بأمل رغم إصابتها بالسرطان؟ هي حكاية تجسد معاني الإرادة والأمل وتحدي المرض. بيكي سابي.. طفلة أمريكية لم تتجاوز 12 عاماً أبتليت بمرض سرطان الدم الذي يقتضي بعلاج المريض بالعلاج الكيميائي يؤدي إلى تساقط شعر الرأس مؤقتا ويسبب للمريض في أحياناً كثيرة الآلام نفسية، لكن هذه الطفلة الشجاعة تقبلت الأمر.. تابع قصتها

  • تاريخ النشر: 15 يونيو, 2012

أمريكية تنجح في الضغط على شركة "باربي" لإنتاج دمية صلعاء لطفلتها المريضة بالسرطان

هل تصدق أن دمية قد تساعد طفلة في الحياة بأمل رغم إصابتها بالسرطان؟ هي حكاية تجسد معاني الإرادة والأمل وتحدي المرض.

بيكي سابي.. طفلة أمريكية لم تتجاوز 12 عاماً أبتليت بمرض سرطان الدم الذي يقتضي بعلاج المريض بالعلاج الكيميائي يؤدي إلى تساقط شعر الرأس مؤقتا ويسبب للمريض في أحياناً كثيرة الآلام نفسية، لكن هذه الطفلة الشجاعة تقبلت الأمر.

لم تكتف بيكي بتقبل الأمر الواقع، بل أرادت أن تشيع روح الأمل بين أقرانها الأطفال في المستشفى، فاقترحت أن تكون عروس "باربي" مثل هؤلاء الأطفال، جميلة، مبتسمة، ولكنها صلعاء، علها تبث الأمل في نفوس المرضى وتقوي عزيمتهم  في مواجهة هذه المرض الخبيث.

وقالت "بيكي" أن باربي الصلعاء هي فكرة رائعة لأن الأطفال سيشعرون بأنهم ليسوا وحدهم بدون شعر  في مواجهة المرض، وسيقترب منهم الناس أكثر.

نُفذت الفكرة عندما تقدمت والدة بيكي بطلب للشركة المصنعة لعرائس "باربي" بإنتاج عروس صلعاء، لكن الشركة رفضت تنفيذ الاقتراح وتم تجاهله، فقامت الأم بإنشاء صفحة على "فيس بوك" للضغط على الشركة المنتجة للدمية لإجابة طلبهم.

الفكرة لاقت استحسان من بعض الأمريكيين، كما سجل في الصفحة أكثر من 158 ألف معجب من مختلف دول العالم، وهو ما شكل عامل ضغط كبير على الشركة فاضطرت للاستجابة للمقترح المقدم إليها وإنتاج "باربي" صلعاء في بداية 2013.