EN
  • تاريخ النشر: 26 يونيو, 2013

أبو أحمد لـ"الثامنة": عندما أصابت ابني نوبة الصرع ظننت أنه الموت

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

أوضح والد أحد المصابين باضطراب الصرع لـ"الثامنةأن اكتشف بإصابة ابنه وعمره لم يتجواز ١٨ عاماً دون أية أسباب أو وجود حالة وراثية في العائلة، وذكر الأب أن ابنه كان جالسا مع العائلة على مائدة الغداء وحدثت له نوبة بشكل مفاجئ وكان قد توقع أنه سيفارق الحياة، ولما سأل إن كانت قد

أوضح والد أحد المصابين باضطراب الصرع لـ"الثامنةأن اكتشف بإصابة ابنه وعمره لم يتجواز ١٨ عاماً دون أية أسباب أو وجود حالة وراثية في العائلة، وذكر الأب أن ابنه كان جالسا مع العائلة على مائدة الغداء وحدثت له نوبة بشكل مفاجئ وكان قد توقع أنه سيفارق الحياة، ولما سأل إن كانت قد حصلت هذه الحالة من قبل فقال الابن أنه سبق وأن أصيب بدوار وتقيؤ عندما كان في المدرسة، .

وقال أبو أحمد:" ، أخذناه بالإسعاف إلى المستشفى وقالوا أنها شحنات كهربائية، لكن لما أخذناه إلى مستشفى خاص في أبها فعملوا له أشعة مقطعية، للأسف في جازان لا يوجد تلك الأدوات التي تساعد الطبيب على التشخيص السليم ، أنا ممن حقي أن أحصل على الرعاية الطبية السليمة ، نحن في قرية سكانها ٣٠٠٠ وهناك ٦ مصابين بالصرع  لكن يختلف الوعي من شخص لآخر، فأنا أطالب وزارة الصحة بتوفير مكان لتشخيص المرض" .