EN
  • تاريخ النشر: 04 يونيو, 2012

رفضت الانصياع لأوامر بالخروج من أحد المراكز التجارية آل الشيخ يندد بتصرف هيئة الأمر بالمعروف في قضية فتاة "المناكير"

رئيس هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر عبد اللطيف آل الشيخ

رئيس هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر عبد اللطيف آل الشيخ

ندد رئيس هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر عبد اللطيف آل الشيخ بتصرف عناصر الهيئة في قضية "فتاة المناكير" التي تحدت أعضاء بالهيئة في السعودية رافضة الانصياع لأوامرها بالخروج من أحد المراكز التجارية قبل 10 أيام.

  • تاريخ النشر: 04 يونيو, 2012

رفضت الانصياع لأوامر بالخروج من أحد المراكز التجارية آل الشيخ يندد بتصرف هيئة الأمر بالمعروف في قضية فتاة "المناكير"

ندد رئيس هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر عبد اللطيف آل الشيخ بتصرف عناصر الهيئة في قضية "فتاة المناكير" التي تحدت أعضاء بالهيئة في السعودية رافضة الانصياع لأوامرها بالخروج من أحد المراكز التجارية قبل 10 أيام.

ونقلت الصحف السعودية الصادرة الاثنين 4 يونيو/حزيران 2012، عن آل الشيخ قوله لرؤساء الهيئات في المحافظات التابعة لمنطقة الرياض "ساءني كثيرا ما رأيته، فالموضوع تم تضخيمه واستغل استغلالا سيئا حتى سمع بها القاصي والداني".

وأضاف أن "الإنسان إذا ابتلي بمجنون أو متهور يراد إيقاعه هل يكون كبش فداء؟ فالعالم وصل لصناعة الطائرات، ونحن نقول لامرأة أخرجي من السوق لأن في أصابعك مناكير".

تصرف عضو الهيئة ليس في محله رغم تجاوز الفتاة

وتابع أن "تصرف عضو الهيئة ليس في محله رغم تجاوز الفتاة. كان عليه نصحها وعدم مجاراتها في الحديث ثم تركها عند عدم استجابتها، وعدم التصعيد".

وكانت مواطنة سعودية رفضت طلب عناصر الهيئة الخروج من أحد مراكز التسوق في الرياض بسبب استخدامها طلاء الأظافر، بحسب شريط يوتيوب شاهده أكثر من مليون ومئة وخسمون ألفا.

وقال رئيس دورية الهيئة للمرأة "أخرجي من هنا هيا!" لكنها تصرخ بوجهه قائلة "لن أخرج سابقى هنا أريد معرفة ماذا تستطيع أن تفعل.. سأقول لك من سيخرج من السوق. لا دخل لك إذا كنت أضع طلاء على الأظافر".

وأضافت المرأة بحدة "لقد منعت الحكومة المطاردات. عملكم الآن هو توجيه النصح إلى الناس ليس أكثر".

وكان آل الشيخ منع في 21 أبريل/نيسان الماضي "أي مطاردات لأشخاص سواء متهمين أو مخالفين". وهدد "من يخالف هذا التوجيه باتخاذ الإجراءات الحازمة".

من قال أننا لا نخطئ فقد كذب، نحن لسنا ملائكة.. لكننا نحاول التصحيح، فالخطأ وارد

ويأتي القرار ضمن إجراءات اتخذها الرئيس الجديد للهيئة منذ تعيينه في منصبه مطلع العام الحالي لإعادة هيكلة الجهاز.

وتتولى الهيئة السهر على تطبيق الشريعة الإسلامية وتسيير دوريات لإغلاق المحلات خلال أوقات الصلاة ولرصد الخلوات غير الشرعية بين رجال ونساء.

ويتأكد عناصرها المعروفون بالمطاوعة من عدم إقدام المرأة على قيادة السيارة واحترام ارتداء العباءة السوداء وتغطية الرأس، وحتى الوجه أحيانا.

وتمنع الهيئة أيضا تنظيم حفلات موسيقية عامة ويعمد عناصرها في بعض الأوقات إلى الكشف على هواتف الشباب الجوالة بحثا عن رسائل أو صور يعتبرونها مخالفة للشريعة.

لكن تعيين آل الشيخ لقي ترحيبا في الوسط الإعلامي حيث أكد معظمهم أنه "مؤشر على مزيد من الانفتاح" في المملكة.

إلى ذلك، قال رئيس الهيئة أن "العضو الذي يظلم المواطنين أو يتصيد ويتعدى عليهم لا مكان له في الهيئة، كما حذر من التعسف في استخدام السلطة، ووصفه بأنه من "الجرائمواعتبر "الستر والرحمة" من أركان الاحتساب.

واعتبر أن أي تصرف "أهوج أو "أحمق" من عناصر الهيئة يؤثر سلبا في زملائه.

وأضاف "من قال أننا لا نخطئ فقد كذب، نحن لسنا ملائكة.. لكننا نحاول التصحيح، فالخطأ وارد".

وأبدى استغرابه من احد رجال الهيئة الذي يفتخر بأنه قبض على 15 أمراة في يوم واحد، قائلا "هل معه باص يمسك الناس".

وأكد أن "المس بالعقيدة أو التعرض للذات الإلهية أو الرسول، والابتزاز، والشعوذة، والمتاجرة بالبشر، والخروج على ولي الأمر، محاذير خمسة لا يمكن التسامح فيها".