EN
  • تاريخ النشر: 08 مايو, 2010

البريكي لا يجد عروسة مناسبة بالكويت آخر من يعلم: نقاد طالبوا منى واصف بالاعتزال.. وانتظار العريس

منى واصف والبريكي ضيفا "آخر من يعلم" في حلقته المقبلة

منى واصف والبريكي ضيفا "آخر من يعلم" في حلقته المقبلة

يستضيف برنامج "آخر من يعلم" الممثلة السورية منى واصف والفنان الكويتي خالد البريكي اللذين يكشفان عن كواليس أعمالهما الفنية القادمة، ويستعرضان أبرز المواقف التي أثرت سلبا أو إيجابا في مشوارهما الفني.

  • تاريخ النشر: 08 مايو, 2010

البريكي لا يجد عروسة مناسبة بالكويت آخر من يعلم: نقاد طالبوا منى واصف بالاعتزال.. وانتظار العريس

يستضيف برنامج "آخر من يعلم" الممثلة السورية منى واصف والفنان الكويتي خالد البريكي اللذين يكشفان عن كواليس أعمالهما الفنية القادمة، ويستعرضان أبرز المواقف التي أثرت سلبا أو إيجابا في مشوارهما الفني.

وتكشف واصف أنها بدأت مسيرتها الفنية من خلال عروض الأزياء والرقص في فرقة الدبكة والفولكلور، معترفة أن النقاد طالبوها بالاعتزال وانتظار العريس بعد عملها الأول.

وفي الوقت نفسه يبرر الفنان الكويتي خالد البريكي عدم زواجه حتى الآن بفشله في العثور على شريكة الحياة التي يحلم بها بين فتيات بلاده الكويت.

وتعرض الإعلامية اليمنية "أروىفي حلقة الاثنين 10 مايو/أيار، رسالةً موجهةً من الفنان السوري دريد لحام، والذي يشيد بتميز منى واصف، ويتذكر حادثةً طريفةً حدثت معهما أثناء تعاونهما الفني المشترك في أحد الأعمال التلفزيونية.

وروى لحام الواقعة بالقول إن واصف فاجأته أثناء التصوير وارتجلت بعض الكلمات التي أضافتها إلى النص وهي تقول "هلا بك، يا سبحان الله على طولك..وهو الذي يُعرَف بقِصر قامته، الأمر الذي جعله يضحك ولم يستطيع أن يكمل المشهد.

فيما تعرب "واصف" عن سعادتها البالغة بتقليدها وسامَ الاستحقاق السوري من الدرجة الممتازة من جانب الرئيس السوري "بشار الأسدوقالت إن هذا التكريم هو الأول من نوعه في سوريا؛ كونها الممثلة الأولى والوحيدة السورية التي عملت منذ خمسين سنة وتفوقت في هذا المجال.

كما تكشف واصف عن حلمها بكتابة قصة حياتها مع عائلتها، مشيرة في الوقت نفسه إلى حبها للقراءة، وأن تلك الهواية هي التي وجَّهتها نحو التمثيل والمسرح، معتبرةً أنها على وشك الاعتزال من المسرح؛ لما يتطلبه من مجهود بدني، إلا في حال أن يعرض عليها نص قوي.

وعن مرحلة طفولتها، تشير إلى أنها كانت تحلم بأنها أميرة ولديها مملكتها الخاصة، بعيدا عن الواقع الغريب الذي عاشته بسبب انفصال والديها؛ رغم ارتياحها لزوج والدتها.

وحول بدايتها الفنية، قالت الفنانة السورية إنها بدأت مسيرتها المهنية من خلال عروض الأزياء والرقص في فرقة الدبكة والفولكلور، واتجهت نحو العمل المسرحي بالمشاركة في مسرحية "العطر الأخضر" إلا أنها فشلت فيها وتعرضت لهجوم عنيف.

وأضافت واصف أن بعض النقاد كتبوا في الصحف "الأفضل لمنى واصف أن تنتظر في المنزل عريسها وهي تنظر إلى المرآةلافتة إلى أن هذا الهجوم أثار استفزازها وشجعها على تقديم المزيد من الأعمال الفنية.

وتتحدث الممثلة السورية عن دورها في مسلسل "أسعد الوراق" والتي تميزت به، حيث يعاد إنتاجه حاليا مع الممثلة "أمل عرفة" التي اتصلت بـ"واصف" لتبلغها أنها ستقوم بتمثيل الدور الذي أدته منى في المسلسل، وسيكون لـ"منى" دور آخر.

كما تكشف "واصف" عن دورها الجديد في الجزء الخامس من مسلسل "باب الحارةلافتة إلى أنها تحب المرأة القوية تأثرا بشخصية والدتها المناضلة التي تحملت تربيتها بمفردها، وتتحدث واصف أيضا عن تحضيرها لعمل عراقي - سوري يحمل اسم "السيدة".

من جهته، يكشف الفنان الكويتي خالد البريكي عن أمله في تجسيد دور لاعب كرة القدم الكويتي الدولي "جاسم يعقوبمشيرا إلى أنه يحضر مع الفنانة سعاد عبد الله مسلسلي "زوارة خميس" و"أيام الفرج" المتوقع عرضهما خلال شهر رمضان المقبل.

ويعبِّر "البركي" عن رضاه التام عن تجربته في تقديم البرامج التي خاضها من خلال المشاركة مع "رزان مغربي" في برنامج "هو وهي" على MBC1.

ويتحدث "البريكي" عن بداياته الفنية على خشبة المسرح، مؤكدا أنه عمل بالمسرح التجريدي، ومن ثم انطلق نحو التمثيل بالدراما، متحدثا باستفاضة عن دوره المميز في مسلسل "أم البنات" والذي جسد من خلاله دور شخص كفيف، ويعتبر أن هناك نقصا واضحا في الأعمال الكوميدية الكويتية.

ويضيف أنه يهتم في الوقت الحالي بالدراما والتي تتطلب المزيد من الوقت والتفرغ، مشيرا إلى "مافيات" الإنتاج التي تتحكم بتوزيع الأدوار لممثلين يراهم أنهم غير أكفاء.

وفي أجواء مليئة بالترفيه والضحك، تدخل فتاة ترتدي فستان الزفاف إلى الاستديو في إشارةٍ إلى وضع "البريكي" العاطفي، وأنه ما زال أعزب حتى الآن، حيث يقول إن أمه دائما ما تشجعه على الارتباط، إلا أنه يجد صعوبة قصوى في اختيار فتاة أحلامه التي يفتقدها في المجتمع الكويتي الحالي.

ويتطرق الحوار إلى الحديث عن فترة طفولته وحبه الشديد وتعلقه بوالدته، كما يشير إلى أنه كان يخبئ الأموال التي يجمعها في الأعياد ويضعها في "الحصالة" ولا ينفق منها وإنما كان يصرف من أموال أصدقائه.

وتتعاون "أروى" في الحلقة المقبلة التي ستعرض في تمام الساعة 23:00 بتوقيت السعودية (20:00 بتوقيت جرينتش) مع عددٍ من الحلفاء الذين ينضمون إلى البرنامج، ويجلسون في الغرفة السرية ليمدونها بأدق التفاصيل حول ضيفيها، فتتواصل مع المقربين من "منى واصف" وهن: شقيقتها الصغيرة المخرجة رويدا واصف، وصديقتها الألمانية أندريا بلوز والتي تعمل كمدرسة لغة ألمانية في سوريا، والمنتجة "ميسا نعمة" والتي تجمعها علاقة صداقة قوية معها منذ 8 سنوات.

بينما يأتي أصدقاء "البريكي" المقربون ليعترفوا بأسراره المهنية والشخصية، وهم: شقيقه "أحمد البريكي" وبشار الداوود" صديقه من وزارة الإعلام في الكويت والمصور والمخرج "حسين الرمزي".