EN
  • تاريخ النشر: 23 مايو, 2010

No Exit (P2) نو ايكزت (بي تو)

في ليلة رأس السنة.. تبقى الموظفة التنفيذية أنجلينا المحبة لعملها ...

  • تاريخ النشر: 23 مايو, 2010

No Exit (P2) نو ايكزت (بي تو)

في ليلة رأس السنة.. تبقى الموظفة التنفيذية أنجلينا المحبة لعملها داخل مكتبها حتى ساعة متأخرة. وعندما تنزل لتركب سيارتها في جراج المبني الإداري تكتشف أن السيارة معطلة ولا يمكنها التحرك. فتحاول العثور على مخرج لتجد جميع المخارج قد تم غلقها. ليظهر حارس الجراج الوسيم توماس الذي يعرض عليها المساعدة. تفتح أنجلينا عينيها فجأة لتجد نفسها مقيدة في كرسي وأمامها عشاء معد للاحتفال بالكريسماس. لتدرك أن توماس شخص مهووس بها. وأنه يراقبها من فترة حتى أتيحت له الفرصة عندما رحل كل من في المبنى وبقيت هي. ويصبح عليها أن تحاول النجاة بنفسها من هذه الليلة المرعبة مع هذا الشخص المخبول. جمع الفيلم إيرادات وصلت لحوالي سبعة ملايين ونصف المليون دولار، وهو ما يقل قليلا عن ميزانية الإنتاج التي بلغت 8 مليون دولار. ويحمل الفيلم تصنيف أي لا يسمح بمشاهدته لم هم أقل من 17 سنة دون رقابة أسرية لاحتوائه على مشاهد عنف وقال وبعض الكلمات الخارجة.