EN
  • تاريخ النشر: 19 مارس, 2017

سيلينا جوميز: إدماني لإنستجرام وصل لدرجة أصابتني بالرعب!

سيلينا جوميز

كشفت نجمة موسيقى البوب سيلينا جوميز إنها ألغت جولة غنائية كانت ستأخذها إلى عدة دول العام الماضي ولجأت للعلاج النفسي بعد أن عانت من الاكتئاب والقلق.

  • تاريخ النشر: 19 مارس, 2017

سيلينا جوميز: إدماني لإنستجرام وصل لدرجة أصابتني بالرعب!

(نيويورك-mbc.net) كشفت نجمة موسيقى البوب سيلينا جوميز إنها ألغت جولة غنائية كانت ستأخذها إلى عدة دول العام الماضي ولجأت للعلاج النفسي بعد أن عانت من الاكتئاب والقلق.

وقالت جوميز البالغة من العمر 24 سنة أن الهوس بوسائل التواصل الاجتماعي أصابها بالرعب، وأنها حذفت تطبيق إنستجرام من على هاتفها المحمول، بعد أن وصل متابعيها لأكثر من 113 مليون متابع بحسب ما ذكرت رويترز.

شاهد أيضًا:

رامي مالك وشقيقته الجميلة في الجولدن جلوب ويتحدث العربية مع ريا

وتابعت جوميز إنها فقدت صوابها بمجرد أن أصبحت الشخصية صاحبة أكبر عدد من المتابعين على إنستجرام، وأضافت: "أصبح يستنزفني. كنت أستيقظ وأنام عليه. كنت مدمنة له."

وأضافت جوميز إنها انضمت لبرنامج علاجي لمدة ثلاثة أشهر، موضحة: "أصيبت ثقتي بنفسي برصاصة. وكنت مكتئبة وبدأت أعاني نوبات هلع قبل الصعود إلى المسرح أو بعد مغادرته مباشرة."

وتصدرت جوميز عناوين الأخبار في أغسطس الماضي عندما ألغت فجأة جولتها العالمية، وأعلنت  إنها بحاجة لإجازة للعلاج من نوبات الهلع والاكتئاب.