EN
  • تاريخ النشر: 08 يوليو, 2009

P.S. بي. إس.

رغم انفصالها عن زوجها، واكتمال عقدها الثالث، تعيش لويس هارينجتون ...

  • تاريخ النشر: 08 يوليو, 2009

P.S. بي. إس.

رغم انفصالها عن زوجها، واكتمال عقدها الثالث، تعيش لويس هارينجتون (لورا ليني) حياة هادئة ومستقرة نفسيّا، وتبدو للوهلة الأولى راضية عن حياتها، وعملها بكلية الفنون الجميلة بجامعة كولومبيا، وتستحوذ على احترام جميع زملائها. لكن على الرغم من أن كل المظاهر تجعلك تعتقد أنها مكتفية ذاتيا بعواطفها، إلا إنها في قرارة نفسها تشعر بالفقد. تتغير حياة لويس عندما تلتقي بسكوت (توفر جريس) في مقابلة عمل، فتصدم من وجه الشبه بينه وبين حبيبها الأول الذي توفي في حادث سيارة منذ سنين. ورغم أنها تكبره بـ15 عاما، إلا أن علاقتهما توطدت بعد المقابلة، ووجد كل واحد منهما نفسه متورط عاطفيّا تجاه الآخر، وذلك رغم عدم وضوح دوافعهما، فسكوت قد يكون ما هو إلا متملق للويس ليحصل على الوظيفة، وقد تكون لويس تستعيد ذكرياتها مع حبيبها الأول. لكن تتعقد الأمور بظهور زوج لويس السابق على الساحة، وحدوث بعض المؤامرات والمكائد، لتكون تلك هي المرآة التي يرى فيها لويس وسكوت حقيقة مشاعرهما.