EN
  • تاريخ النشر: 26 مارس, 2017

فوجئ الطبيب بأنه ينقذ حياة نجله المجند.. وهذه كانت رسائل وداع الابن

تلقى الطبيب استعداء فوري للمستشفى وتأدية واجبه تجاه شاب في مقتبل العشرينات حياته ما بين الحياة والموت. فور دخول الطبيب لغرفة العمليات وجده امامه نجله المجند محمد المعتز رشاد، والدماء تتوسطه، ويلفظ على يد ابيه أنفاسه الأخيرة .. في التقرير التالى رسائل المجند لوالده الذي اخفى عنه وعن عائلته انتقاله لمنطقة رفح حتى لا يعيش اهله في حالة من القلق التام.

(القاهرة-mbc.net) تلقى الطبيب استعداء فوري للمستشفى وتأدية واجبه تجاه شاب في مقتبل العشرينات حياته ما بين الحياة والموت. فور دخول الطبيب لغرفة العمليات وجده امامه نجله المجند محمد المعتز رشاد، والدماء تتوسطه، ويلفظ على يد ابيه أنفاسه الأخيرة   .. في التقرير التالى رسائل المجند لوالده الذي اخفى عنه وعن عائلته انتقاله لمنطقة رفح حتى لا يعيش اهله في حالة من القلق التام.

فوجئ الطبيب بأنه ينقذ حياة نجله المجند.. وهذه كانت رسائل وداع الابن

جندي محمد المعتز رشاد

نشرت القوات المسلحة فيلم تسجيلي، فى يوم الشهيد،  للمجند محمد المعتز،  والذي كان يقوم بخدمته الوطنيه بمنطقة رفح بسيناء، واثناء الاشتباكات مع الجماعات التكفيرية، لقى " محمد المعتز" عدة طلقات نارية، على اثرها تم نقله لمستشفى الجيش بشمال سيناء .

المجند محمدالمعتز

تم نقل المجند إلى مستشفى الجيش بشمال سيناء، وإجراء جراحة له، لكن خطورة حالته استدعت نقله إلى مستشفى المعادي العسكري، واستدعاء فريق طبي لقيام جراحة حرجة للمجند.

جندي محمد المعتز رشاد

جاءت المفاجأة أن الفريق الطبي يترأسه الطبيب عميد المعتز رشاد والده، حيث أصيب بالصدمة فور رؤيته لحالة ابنه الذي استدعي على عجل من أجل إنقاذه دون أن يعرف أنه ابنه.

المجند محمدالمعتز

حاول الاب والطبيب مع زملائه من الفريق إنقاذ ابنه، إلا أن القدر لم يسعفه ولفظ ابنه أنفاسه الأخيرة بين يديه.

المجند محمدالمعتز

كان الابن يخفى عن والده انه انتقل للخدمة الوطنية فى رفح، واكتشف زملاؤه أنه يحتفظ برسائل كان يكتبها لوالده على أن تصل له بعد استشهاد.

جندي محمد المعتز رشاد

"إلى أبي الغالي وحبيبي وأحلى أب في الدنيا أنا آسف يا أبي العزيز لم أقل لك أني في رفح أقاتل في سبيل الله، خوفا  أن تقلق وخوفا على صحة حضرتك، والله أنا سعيد جدا، وكل حاجة في هذا المكان مباركة وجميلة هي سيناء كده وحضرتك عارف.

جندي محمد المعتز رشاد

بجانب هذه الكلامات كان مدونا ايضا : "يا أبي إن كنت نلت الشهادة بأمر الله تأكد أني في مكان جميل مع الشهداء والأنبياء والصالحين يا رب العالمين.. يملأ قلبك الصبر والإيمان أني إن شاء الله في جنات رب العالمين الكريم الرحيم".

جندي محمد المعتز رشاد

كان يدونها في كراسة صغيرة نهاية كل يوم، ومن ضمنها كتب يقول إنه تم تكريمه من الفريق صقي صبحي  وزير الدفاع.

جندي محمد المعتز رشاد

رسائل الشهيد لوالده

جندي محمد المعتز رشاد

الى من يجد هذه الكراسة الرجاء ان يوصلها لابى .. هذه آخر كلمات الشهيد وآخر تذكار منه لوالده.

المجند محمدالمعتز

المجند محمد المعتز رشاد

Next
التعليق
التعليقات ()
الاسم *
*
التعليق
التعليقات ()
الاسم *
التعليق
*