EN
  • تاريخ النشر: 24 مارس, 2015

وزير التعليم يكشف أسباب حذف أجزاء من قصة عقبة بن نافع

وزارة التربية و التعليم

وزارة التربية و التعليم

الوزارة تراجع المناهج التعليمية بجميع مراحلها، وتحذف أي فقرات بها

(القاهرة - mbc.net) قال الدكتور محب الرافعي، وزير التربية والتعليم، إن الوزارة تراجع المناهج التعليمية بجميع مراحلها، وتحذف أي فقرات بها أخطاء تاريخية أو تحض على العنف وتتعارض مع مباديء الدين الإسلامي السمحة، وذلك بالاستعانة بخبراء التاريخ وعلماء الأزهر الشريف.

وأضاف الوزير، في تصريحات للصحفيين المرافقين لرئيس الوزراء، خلال زيارته الحالية لمطروح، الثلاثاء، «حذفنا فقرات من قصة عقبة بن نافع، منها (عندما دخل عقبة وأصحابه إحدى القرى قتلوا جميع أهلها)»، موضحا أن المستشرقين الغرب يترجمون هذه الأعمال، ومنها الفقرات التي تحض على العنف، ليدعوا بعد ذلك أن الإسلام انتشر بحد السيف، وهو كلام غير سليم ويتعارض مع مبادئ الإسلام التي تدعو للتسامح.

وأشار الرافعي إلى وصايا صحابة رسول الله لقادة جيوشهم، بمعاملة أهالي البلاد التي يفتحوها معاملة طيبة والحفاظ عليها وعدم تخريبها وفقا للمصري اليوم.

ولفت الوزير إلى أنه يجري تقييم مدارس النيل الخمس، التابعة لصندوق تطوير التعليم، في ظل وجود عدد من الشكاوى من المدرسين، خاصة انخفاض المرتبات، مضيفا أن تبعية المدارس ستظل تابعة لمجلس الوزراء، وأن الوزارة لم تطلب نقل تبعيتها لها.

وأوضح أن مدارس النيل تجربة جيدة، وأن الوزارة تقيمها حاليا بهدف تطوير العمل بها، في ظل الإقبال على الالتحاق بها.