EN
  • تاريخ النشر: 02 يوليو, 2013

وزارة الداخلية تتضامن مع القوات المسلحة وتؤكد انحيازها للشعب

وزير الداخلية محمد إبراهيم

وزير الداخلية محمد إبراهيم

أعلنت وزارة الداخلية تضامنها الكامل مع بيان القوات المسلحة الذي أمهل فيه الفريق أول عبد الفتاح السيسي الجميع مهلة 48 ساعة لتحقيق مطالب الشعب.

أعلنت وزارة الداخلية تضامنها الكامل مع بيان القوات المسلحة الذي أمهل فيه الفريق أول عبد الفتاح السيسي الجميع مهلة 48 ساعة لتحقيق مطالب الشعب.

وقالت الوزارة في بيان نشر على صفحتها الرسمية على فيس بوك وعرضه برنامج "جملة مفيدة" جاء نصه:

إيماناً بالدور الوطني لجهاز الشرطة في ظل المرحلة الدقيقة التي تمر بها البلاد فإن الشرطة المصرية تؤكد أنها لم ولن تخذل الشعب المصري العظيم الذى خرجت حشوده لتعبر عن رأيها بطريقة أبهرت العالم أجمع.. ويجدد جهاز الشرطة تعهده أمام الشعب المصري بالالتزام التام بالمهام المنوطة به فى حماية المواطنين والمنشآت الحيوية للبلاد وضمان سلامة المتظاهرين مؤكداً أن الشرطة هي شرطة الشعب وتقف على مسافة واحدة من جميع التيارات السياسية ولا تنحاز لفصيل على حساب آخر .

ويُعلن جهاز الشرطة تضامنه الكامل مع بيان القوات المسلحة حرصاً على الأمن القومي ومصالح مصر العليا وشعبها العظيم في هذه المرحلة الفاصلة من عمر الوطن.