EN
  • تاريخ النشر: 02 أبريل, 2015

موقف رادع من التعليم بعد كارثة تدريس "عذاب القبر" لطلاب الإبتدائي

وزارة التربية و التعليم

وزارة التربية و التعليم

موقف رادع من التعليم بعد كارثة تدريس "عذاب القبر" لطلاب الإبتدائي

  • تاريخ النشر: 02 أبريل, 2015

موقف رادع من التعليم بعد كارثة تدريس "عذاب القبر" لطلاب الإبتدائي

(القاهرة -mbc.net) ضبطت لجنة المتابعة بالإدارة التعليمية للخليفة والمقطم، الخميس، مُدرسا بمدرسة «جنى دان» الخاصة الدولية، يقوم بتدريس عذاب القبر لتلاميذ الصف الثاني الابتدائي، وتم إنهاء تعاقد المدرس فورا.

وأكدت وزارة التربية والتعليم في بيان لها منذ قليل انه تم إنهاء تعاقد المدرس فورا.

جدير بالذكر أن مدرسة جنى دان الخاصة، هى إحدى مدارس 30 يونيو المتحفظ عليها ، والتى كانت تملكها وتديرها إبنة خيرت الشاطر، وكانت تدرس مثل هذه الدروس، ولكن بعد ثورة 30 يونيو تم تطهير المواد العلمية للطلاب، كما تم التحفظ على المدرسة وتم إبعاد إبنة الشاطر من المدرسة نهائيا.

كد الدكتور ثروت الخرباوى، المفكر الإسلامي، أن خديجة خيرت الشاطر، مازالت تسيطر على إدارة مدرسة "جنى دان" الدولية، وتدرس للأطفال منهج الجماعة إلإخواني، لافتا إلى أنها تدرس عذاب القبر، والنار للطلاب، فضلا على منعها احتفال الأطفال بعيد الأم، ووصفته بأنه عيد تكفيري، وحرام شرعا.