EN
  • تاريخ النشر: 09 سبتمبر, 2013

مستشارة حقوق المرأة: نريد قانون يُجرّم التمييز بكل أشكاله

قالت د. فاطمة خفاجي مستشارة حقوق المرأة ومدير مكتب شكاوى "المجلس القومي للمرأة" في لقاء ببرنامج "أحسن ناس" على MBC مصر، أن هناك مطالب نسائية بتجريم التمييز بكل أشكاله.

قالت د. فاطمة خفاجي مستشارة حقوق المرأة ومدير مكتب شكاوى "المجلس القومي للمرأة" في لقاء ببرنامج "أحسن ناس" على MBC مصر، أن هناك مطالب نسائية بتجريم التمييز بكل أشكاله.

ولفتت إلى أن المرأة تعاني من كثير من المشكلات بسبب التمييز، تؤثر على حياتها مثل "التحرش" أو على عملها مثل عدم قبولها في وظيفة لمجرد كونها امرأة، بغض النظر عن سيرتها الذاتية.

وأكدت أن العضوات في لجنة الدستور يحاولن جاهدات لضمان حقوق المرأة، رغم أنهن كن يأملن في زيادة عددهم عن 5 عضوات، إلا أن كل الجهات التي اختارت ممثلين لها لم تختر نساء، وأبرزهم الأحزاب السياسية وحركة "تمرد" و"30 يونيو".

وأضافت "هناك مطالبات يومية لتعديل الدستور بما يتوافق مع المرأة في كل القرى والمحافظات، ونريد استحداث مواد جديدة، مثل اتفاقية القضاء على كافة أشكال التمييز الخاصة بحقوق المرأة، نريد قانون يجرم التمييز بكل أشكاله، لن نتواجد في أي مجالس محلية أو تشريعية إلا من خلال الكوتة لتمثيل المرأة".