EN
  • تاريخ النشر: 16 مارس, 2015

مدير مدرسة "سمارت فيجن": وفاة جيداء كانت طبيعية وهذه تفاصيل ما حدث

مدرسة مصرية

قال أحمد زياد جوهر مدير مدرسة "سمارت فيجن"- إن وفاة التلميذة جيداء محمد موسى أثناء حصة التربية الرياضية كانت طبيعية، مشددا على أن إصابة الطفلة بهبوط حاد بالدورة الدموية لم يكن بسبب الإرهاق الزائد في الحصة.

(القاهرة - أحمد الجندي - mbc.net) قال أحمد زياد جوهر مدير مدرسة "سمارت فيجن"- إن وفاة التلميذة جيداء محمد موسى أثناء حصة التربية الرياضية كانت طبيعية، مشددا على أن إصابة الطفلة بهبوط حاد بالدورة الدموية لم يكن بسبب الإرهاق الزائد في الحصة.

وأضاف زياد جوهر في اتصال هاتفي لـmbc.net-: "جيداء بدأت يومها بشكل طبيعي جدا في المدرسة، وبدأت حصة الألعاب الساعة الواحدة مساءمشيرا إلى أن المدرسة بها ملاعب عديدة بأحجام مختلفة، وأن حصة التربية الرياضية كانت في أصغر هذه الملاعب (الميني تنس).

وتابع: "ملعب الميني تنس لا يزيد حجمه عن 10 م X 15 مترا، وقام التلاميذ بلفه ثلاث مرات فقط، وفوجئ مدرس التربية الرياضية بجيداء تسقط مغشيا عليها، فهرع الطبيب إليها، وفور فحصها أمر بنقلها للمستشفى حيث أصيبت بهبوط حاد في الدورة الدموية".

ولفت جوهر إلى أن إدارة المدرسة لم تنتظر سيارة الإسعاف، وهرع المدرس والطبيب إلى المستشفى بسيارة خاصة، ولكن جيداء لفظت أنفاسها الأخيرة.

وشدد مدير المدرسة على أن الوفاة كانت طبيعية، وقال: "لو كانت هناك أي شبهة جنائية لما تم استخراج تصريح دفن".

من ناحيتها نعت المدرسة التلميذة المتوفية، وأعلنت الحداد لمدة ثلاثة أيام. وقالت المدرسة في بيان: "توضح إدارة المدرسة بأن التلميذة جيداء محمد موسى رحمها الله سقطت اليوم مغشيا عليها أثناء تواجدها وسط زملائها في بداية حصة التربية الرياضية، وبتوقيع الكشف الطبي عليها تبين إصابتها بهبوط حاد مفاجئ في عضلة القلب والدورة الدموية، وتهيب بالسادة أولياء الأمور عدم إطلاق الشائعات مراعاة لشعور أسرة المتوفاة إلى رحمة الله تعالى، وتلاميذ المدرسة ورحم الله الفقيدة وألهم أسرتها الصبر والسلوان".