EN
  • تاريخ النشر: 08 مارس, 2015

ما لا تشاهده في قلعة صلاح الدين.. صور كارثية من منطقة باب العزب

باب العزب بالقلعة

باب العزب هو أحد أبواب القلعة، ويطل على ميدان صلاح الدين، بناء رضوان كتخدا الجلفي في العصر العثماني عام 1745 ميلادية، ويتبع منطقة آثار قلعة صلاح الدين الأيوبي.

(القاهرة - أحمد الجندي - mbc.net) باب العزب هو أحد أبواب القلعة، ويطل على ميدان صلاح الدين، بناء رضوان كتخدا الجلفي في العصر العثماني عام 1745 ميلادية، ويتبع منطقة آثار قلعة صلاح الدين الأيوبي.

وعلى الرغم من الأهمية الأثرية الكبيرة لهذه المنطقة، إلا أنها تعاني من إهمال شديد، حيث تظهر صورا من المنطقة تحطم المباني والحوائط، وانتشار السيارات الخردة على الجنبات.

416

وباب العزب هو جزء من قلعة الجبل وقصر السلطنة في مصر منذ نهاية العصر الفاطمي وحتى عصر الخديو إسماعيل، وهذا المكان من القلعة يعد آخر أثر للأنشطة العسكرية في هذا المكان‏,‏ ويرجع بعض الأثريين الإهمال الذي تعاني منه المنطقة هو عدم احتوائه على أية عناصر زخرفية تسترعي انتباه الأثريين‏.‏

416

أما العمل العسكري الذي شهته المنطقة، فهي أنها الشاهد على مذبحه المماليك‫، فخلف باب العزب داخل قلعة صلاح الدين الأيوبى وقبل 200 عام تحديدا في مارس 1811م تخلص محمد على باشا من المماليك بمذبحة القلعة المعروفة وبعد كل هذا الزمن باب العزب الذي نال اهتمام الخديوي إسماعيل يعاني إهمالا غير مسبوق.

416

416