EN
  • تاريخ النشر: 18 سبتمبر, 2013

كيف تحمي كبد طفلك من العدوى والنزلات المعوية في موسم المدارس؟

مدحت خليل

مدحت خليل

أيام قليلة وتبدأ الدراسة، وفيها تخشى الأمهات على أطفالهن من الإصابة بالأمراض نتيجة للأكل والشرب خارج المنزل، وهذه المخاطر تزيد إذا عرفت أن الأطفال معرضون بالفعل للإصابة ببعض فيروسات الكبد.

  • تاريخ النشر: 18 سبتمبر, 2013

كيف تحمي كبد طفلك من العدوى والنزلات المعوية في موسم المدارس؟

أيام قليلة وتبدأ الدراسة، وفيها تخشى الأمهات على أطفالهن من الإصابة بالأمراض نتيجة للأكل والشرب خارج المنزل، وهذه المخاطر تزيد إذا عرفت أن الأطفال معرضون بالفعل للإصابة ببعض فيروسات الكبد.

الدكتور مدحت خليل استشاري أمراض الكبد والجهاز الهضمي يقول: "التوتر نفسه الذي يعيشه الأطفال نتيجة لازدحام الشوارع قد يصيب الكبد والجهاز الهضمي بالشيخوخة المبكرة، لأن الكبد يتعامل مع ملوثات كثيرة للغاية، لذلك عليه العمل بكثافة لكي يخلص الجسم منها، وهو ما يتسبب في إصابته بالشيخوخة".

ويضيف خلال استضافته في برنامج "أحسن ناس"-: "أخطر ما يتعرض له التلاميذ في المدارس هي الفيروسات الكبدية، ولدينا قائمة طويلة من تلك الفيروسات ومنها فيروس C، B، D، E، G، X، ويقول العلماء إن هذه القائمة قابلة للزيادة".

وتابع: "مع دخول فصل الخريف والمدارس، وانتشار العادات الغذائية السيئة مثل الأطعمة المكشوفة والمياه الملوثة، قد ينتشر أيضا فيروس ه، أو E ، وهما ينتقلان عن طريق المياه والطعام الملوث".

أما الأعراض التي تظهر على الأطفال نتيجة للإصابة بهذه الفيروسات فهي احتقان في الحلق وارتفاع في درجة الحرارة، وهنا ينصح الدكتور مدحت خليل الأمهات بعرض أطفالهن على الأطباء فور ظهور هذه الأعراض حتى لا تتفاقم وتتحول إلى صفراء، أو الغيبوبة الكبدية.