EN
  • تاريخ النشر: 16 يوليو, 2013

عمرو يوسف: "نيران صديقة" عمل معقد في 1600 مشهد!

عمرو يوسف في مشهد من نيران صديقة

عمرو يوسف في مشهد من نيران صديقة

نيران صديقة عمل صعب ومعقد بطبيعته، وأدلل على ذلك بشيء بسيط قد لا يعرفه الجمهور: أغلب السيناريوهات تكتب في حدود 900 إلى 1100 مشهد، أما نيران صديقة فكتب في 1600 مشهد..

  • تاريخ النشر: 16 يوليو, 2013

عمرو يوسف: "نيران صديقة" عمل معقد في 1600 مشهد!

يستمر الفنان المصري عمرو يوسف في التقدم على طريق التميز الفني بخُطى ثابتة ومتميزة، تنم عن ممثل واعي، ذكي في اختياراته، يفهم جيدا ما يناسبه، وما يرضي جمهوره، فبعد تألقه على شاشة mbc في مسلسل "المنتقميعود عمرو لجمهوره على شاشاتها من خلال العمل الدرامي "نيران صديقة" الذي يتقاسم فيها البطولة مع باقة من نجوم الدراما المصرية والعربية.

أكد يوسف في حديثة لـmbc.net على اطمئنانه للمستوى الذي سوف يخرج به العمل، بقوله: "أن تتعامل مع "خالد مرعي" فهذا شيء مطمئن، فهو مخرج مهم تشعر بالأمان عندما تجد نفسك بين يديه وتحت إدارته، لأنه "شاطر" يركز دائما على كافة التفاصيل العمل، ومدير تصوير متميز مثل أحمد يوسف، وإنتاج لا يبخل بأي شيء، بل يحرص على توفير أشياء وإمكانيات لم تتوفر لعمل آخر، فيجب أن تثق في قرارة نفسك من أن العمل سوف يخرج في مستوى لائق".

وعن صعوبة العمل قال عمرو: "نيران صديقة عمل صعب ومعقد بطبيعته، وأدلل على ذلك بشيء بسيط قد لا يعرفه الجمهور: أغلب السيناريوهات تكتب في حدود 900 إلى 1100 مشهد، أما نيران صديقة فكتب في 1600 مشهد سوف تصوّر جميعا، ديكورات كثيرة، ومشاهد كثيرة،ـ وشخصيات درامية كثيرة أيضًا، ومن هنا فهو مكلف إنتاجيا، والمجهود الذي يبذل فيه من قبل كل فريق العمل أمام وخلف الكاميرا أكبر، وأرجو أن يثمر هذا المجهود عن عمل يعجب الناس".

عمل درامي مختلف، هكذا أكد عمرو بقوله: "المسلسل سيكون مختلفا في كل شيء إن شاء الله، لا أستطيع أن أؤكد أنه سيعجب الجمهور، لكنني أتمنى أن يلقى قبولهم، فهذا هو الهدف الذي أعمل من أجله".

وعن دوره في المسلسل يقول: "ألعب في المسلسل شخصية طارق يحيى، أحد الأصدقاء الستة، وتحاول الأحداث تقديم تحليل لعلاقتهم التي تمتد من عام 1986 وحتى عام 2009، كانت لديه الكثير من الأحلام في شبابه الأول لكنه لم يستطع تحقيقها، وأخذته الحياة لمنطقة بعيدة تماما عما كان يحلم به، مع تطورات درامية في شخصية من خلال الأحداث".