EN
  • تاريخ النشر: 24 يناير, 2013

علاء الأسواني: محمد مرسي ضيع فرصته التاريخية التي لن تتكرر

الدكتور علاء الأسواني

الدكتور علاء الأسواني

انتقد الأديب الدكتور علاء الأسواني سياسات الرئيس محمد مرسي في التعامل مع القوى الثورية، معتبرا أنه ضيع فرصة تاريخية لم تحدث قبل ذلك، ولن تتكرر، مشيرا إلى أن الرئيس يعاني مما أسماه "انفصال الديكتاتور".. تابع التفاصيل في "جملة مفيدة".

انتقد الأديب الدكتور علاء الأسواني سياسات الرئيس محمد مرسي في التعامل مع القوى الثورية، معتبرا أنه ضيع فرصة تاريخية لم تحدث قبل ذلك، ولن تتكرر، مشيرا إلى أن الرئيس يعاني مما أسماه "انفصال الديكتاتور".

وقال الأسواني إن ما يحدث الآن من القوى المختلفة هو إعادة ترتيب، معتبرا أن أهداف الثورة كان يمكن أن تتحقق حينما مدت القوى يدها للرئيس، ولكنه ضيع هذه الفرصة وبددها.

ووضح الأسواني معنى "انفصال الديكتاتور" –خلال استضافته في برنامج "جملة مفيدة"- بقوله: "مرسي حينما يتحدث عن عشيرته وأهله، فظننا أنه يتحدث عن الشعب المصري، ولكن تبين أن له أهله وعشيرته فعلا، مرسي لا يرى الشعب المصري".

وأضاف: "حسني مبارك كان يريد أن يفتتح معرض الكتاب في "عز" الثورة، وهذا ما يتكرر الآن، ومرسي الآن وهو منفصل يتحدث عن شعب آخر، وإنجازات أخرى".

انتقاد آخر وجهه الأسواني إلى الرئيس مرسي وهو خاص بالوعود المتكررة التي لا تنفذ، وقال: "كمية الوعود التي وعد بها مرسي وعمل عكسها كانت كثيرة جدا، هو تقريبا لم ينفذ أي وعد، كيف يريد أن يثق فيه المصريون؟".