EN
  • تاريخ النشر: 29 أغسطس, 2013

عادل السنهوري يستبعد استهداف جريدة "اليوم السابع" في اشتباكات جامعة الدول

اتصال هاتفي من عادل السنهوري

اتصال هاتفي من عادل السنهوري

استبعد الصحفي عادل السنهوري نائب رئيس تحرير جريدة "اليوم السابع"- أن يكون المسلحون الذين قاموا بإطلاق النار في شارع جامعة الدول العربية والبطل أحمد عبد العزيز بحي المهندسين بالجيزة استهدفوا الجريدة، معتبرا أن استهداف الجريدة هو انتحار.

استبعد الصحفي عادل السنهوري نائب رئيس تحرير جريدة "اليوم السابع"- أن يكون المسلحون الذين قاموا بإطلاق النار في شارع جامعة الدول العربية والبطل أحمد عبد العزيز بحي المهندسين بالجيزة استهدفوا الجريدة، معتبرا أن استهداف الجريدة هو انتحار.

وقال السنهوري في اتصال هاتفي لـ"جملة مفيدة"-: "حدث إطلاق نار بشكل عشوائي في شارعي جامعة الدول والبطل أحمد بن عبد العزيز، في البداية لم نعير الموضوع اهتماما كبيرا، ولكن فوجئنا بكثافة الأعيرة، والتي وصل بعضها إلى المبنى، ولكن قوات الأمن بدأت بالتعامل".

وأضاف: "لم نعرف هوية مطلقي النار، وهناك عدة روايات واحدة منها أنه كان استهدافا لجريدة اليوم السابع، وهذه الرواية أشك في صحتها، لأن أي إنسان يستهدف الجريدة فهو ينتحر بشكل مجاني وساذج، أما الرواية الأخرى فهي أن إطلاق النار كان لتغطية هروب قيادات إخوانية في المنطقة، وهي الأقرب للحقيقة".