EN
  • تاريخ النشر: 19 أغسطس, 2013

شاهندة مقلد: لو لم يتم فض اعتصام رابعة لحدثت حرب أهلية

شاهندة مقلد

شاهندة مقلد

وصفت الناشطة شاهندة مقلد جماعة الإخوان المسلمين بأنهم فلول المرحلة، وقالت إنهم مصابون الآن بحالة من الذعر بسبب فشلهم في إغراق البلد في الدماء، والذهاب تحت دعوى أنهم يريدون مصلحة الدولة.

وصفت الناشطة شاهندة مقلد جماعة الإخوان المسلمين بأنهم فلول المرحلة، وقالت إنهم مصابون الآن بحالة من الذعر بسبب فشلهم في إغراق البلد في الدماء، والذهاب تحت دعوى أنهم يريدون مصلحة الدولة.

وقالت مقلد خلال استضافتهم في برنامج "جملة مفيدة": "كيف يخرجون بدعوى أنهم يجاهدون ويقتلون أخواتهم المصريين، أرجو من الذين يؤيدونهم أن يستخدموا عقولهم وأن يراجعوا أنفسهم لأنهم يتم استخدامهم الآن كأداة لترويع المواطنينوأضافت متسائلة: "هل تقبل بأن تستخدم كأداة لطعن شعبك بعد أن كنت تحمل لواء النضال من أجل استرداد فلسطين؟".

وتابعت: "أتمنى أن يخرج من الشباب من يرفض ذلك، ومن يعلن أنه متبرئ من هؤلاء تماما، كما فعل الكثيرون حينما علم حقيقة جماعة الإخوان".

واستبعدت مقلد دخول مصر في براثن الحرب الأهلية وقالت: "مصر عصية لأن تكون في حرب أهلية، وبالنسبة للخائفين من حرب أهلية أقول لهم لو لم يفض اعتصامي رابعة والنهضة لكانت حدثت هذه الحرب".