EN
  • تاريخ النشر: 30 يناير, 2013

رئيس محكمة الاستئناف: حظر التجوال قرار قانوني.. ولكن مقدماته غير قانونية

أكد المستشار أشرف البارودي رئيس محكمة الاستئناف أن قرار الرئيس محمد مرسي بحظر التجوال فرض قانون الضرائب هو قرار دستوري، ولكن المقدمات التي دعته

أكد المستشار أشرف البارودي رئيس محكمة الاستئناف أن قرار الرئيس محمد مرسي بحظر التجوال فرض قانون الضرائب هو قرار دستوري، ولكن المقدمات التي دعته إلى اتخاذ هذا القرار لم تكن قانونية، وهي ما تسببت في سخونة الأوضاع في مصر بشكل عام، ومحافظات القناة بشكل خاص.

وقال البارودي لـMBC MASR: "كل النصوص الدستورية تقول إنه يجوز إعلان حالة الطوارئ، ولكن قننت في الدستور الجديد، كانت في الدستور القديم تجدد لفترات مفتوحة، ويشترط موافقة مجلس الشعب سنويا أو كل ثلاث سنوات، ولكن القيود أصبحت أشد في الدستور الحالي، ولكن يظل القرار قانوني وممكن في الظروف الصعبة."

وأضاف: "الأوضاع كانت حبلى على مدار شهور طويلة، فالرئيس محمد مرسي استهل فترة حكمه بتعطيل قرار المحكمة الدستورية العليا أو بمحاولة تعطيله، وسكت وزير العدل على حصار المحكمة، لذلك لا نستغرب اعتراض أهالي بورسعيد على حكم المحكمة".

وأكد أن الإعلان الدستوري زاد من سخونة الأوضاع، وقال عنه: "الإعلان خروج على الدستور والقانون، لأنه حصن القرار، وكأنه يقول أنا القاضي ولا قاضي من بعدي، كما أن تحصينه اللجنة الدستورية أثار الشكوك حولها وحول الدستور الجديد".

وفي رأي البارودي أن التغول على سلطة القضاء، خلخل من فكرة الدولة من الأساس لذلك سادت الفوضى، وقال: "الرئيس تصرف في بعض المواقف كأنه لا توجد دولة، ثم فقد السيطرة على البلد، لم يعطي مثلا وقدوة على احترام القانون وبالتالي انفلت العيار".