EN
  • تاريخ النشر: 16 مارس, 2015

جريمة مؤسفة.. طبيب يقدم زوجته لراغبي المتعة ويحول منزله لوكر دعارة

طبيب

جريمة مؤسفة أصبحت حديث الساعة بالنسبة لساكني منطقة البساتين بالقاهرة، ليس فقط لأنها غريبة، ولكن أيضا لأن بطلها طبيب وزوجته.

(القاهرة - mbc.net) جريمة مؤسفة أصبحت حديث الساعة بالنسبة لساكني منطقة البساتين بالقاهرة، ليس فقط لأنها غريبة، ولكن أيضا لأن بطلها طبيب وزوجته.

وكشفت أجهزة الأمن طبيبا يتاجر في زوجته السكرتيرة، عبر تقديمها لراغبي المتعة الحرام مقابل مبالغ كبيرة ثم قام بتوسيع دائرة نشاطه واستقطاب الساقطات ليحول مسكنه إلى وكر للدعارة. وتم ضبطه وزوجته في حالة تلبس مع أعوانهما وعثر علي 1500 دولار و600 جنيه وأقراص لمنع الحمل. وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق.

وقالت التحريات إن الطبيب -58 عاما- قام بتحويل مسكنه بأبراج البساتين إلى وكر للدعارة مقابل مبالغ كبيرة وان صيته السيئ ذاع بين أهالي المنطقة الذين ضاقوا من تصرفاته خوفا علي أولادهم فاستغاثوا برجال مباحث الآداب لإنقاذهم وكان يمارس هوايته علنا وبلا خجل أو كسوف.

ووضعت أجهزة الأمن شقة الطبيب تحت المراقبة ورصد تحركاته والمترددين على المسكن ليل نهار من النسوة الساقطات وراغبي المتعة الحرام حتى يمكن ضبطهم في حالة تلبس.

وكشفت التحريات أن المتهم صادر ضده أحكاما قضائية بالحبس في قضايا شيكات بدون رصيد وتم حبسه خلال تواجده في ليبيا في قضية هتك عرض وإسقاط حمل، وأنه حضر إلى القاهرة بعد الثورة الليبية، وأقام مع زوجته الثالثة السكرتيرة التي تزوجها حديثا بشقته بأحد الأبراج بالبساتين، واتفق معها على تقديمها لراغبي المتعة الحرام، وتكوين شبكة للأعمال المنافية للآداب.

توجهت قوة من رجال المباحث، وتم مداهمة الشقة وكانت المفاجأة العثور علي زوجة الطبيب في غرفة نومها مع مأمور ضرائب عرايا في حالة تلبس وسيدة أخري بالصالة سبق ضبطها في عدة قضايا وسيدة ثالثة في انتظار الزبائن. وعثرت قوات الشرطة بالشقة علي عملات مالية واقراص منع الحمل.

وقررت النيابة حبس المتهمين 4 أيام علي ذمة التحقيقات وإخلاء سبيل مأمور الضرائب بكفالة 200 جنيه.