EN
  • تاريخ النشر: 11 يونيو, 2014

تفاصيل أول برقية رسمية من "تركيا" للرئيس "السيسى"

السيسي

الرئيس السيسي

قال الدكتور جمال زهران أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، إن برقية التهنئة التى أرسلها الرئيس التركى عبد الله جول للرئيس عبد الفتاح السيسى مجرد مجاملات بروتوكولية،

  • تاريخ النشر: 11 يونيو, 2014

تفاصيل أول برقية رسمية من "تركيا" للرئيس "السيسى"

قال الدكتور جمال زهران أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، إن برقية التهنئة التى أرسلها الرئيس التركى عبد الله جول للرئيس عبد الفتاح السيسى مجرد مجاملات بروتوكولية، وليست دليلا على مساعى تركيا لتغيير سياساتها المعادية لمصر.

وأضاف زهران، أن من يريد أن تكون العلاقات طيبة بين مصر وتركيا عليه أن يغير مواقفه ولا يرسل فقط برقيات تهنئة، لافتا إلى أن الرئيس التركى هو مجرد رمز ولا يحكم، ومن يحكم تركيا هو رجب طيب أردوغان الذى يعتمد سياسات ضد مصر ويهاجمها باستمرار.

وقد تلقت السفارة المصرية في أنقرة، رسالة تهنئة من الرئيس التركي عبد الله جول، موجهة للرئيس المصري الجديد عبد الفتاح السيسي بمناسبة توليه مهام رئاسة الجمهورية،  "بحسب ما نقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط وبعض المواقع الإخبارية.

وأعرب عبد الله جول في رسالة التهنئة عن سعادته، بأن ينقل إلى الرئيس السيسي أفضل التمنيات بالسلام والاستقرار والرفاة لشعب مصر الصديق والشقيق، كما أكد على ثقته بأن العلاقات العريقة التي تمتد عبر قرون طويلة بين شعبي مصر وتركيا سوف تستمر في كافة الأوقات.

يأتي ذلك بعدما وعد عبد الفتاح السيسي، رئيس مصر المنتخب، بالعمل على تحقيق "العيش والحرية والكرامة الإنسانية والعدالة الاجتماعية" للمصريين.

وجاء وعد السيسي في كلمة قصيرة وجهها إلى المصريين عقب الإعلان الرسمي عن فوز في الانتخابات بأغلبية كاسحة.

ودعا الرئيس المنتخب المصريين إلى "العمل لنقل مصر إلى غد مشرق ولمستقبل أفضل".

وقال إن تحقيق "العيش والحرية والكرامة الإنسانية والعدالة الاجتاعية" يحتاج إلى أن يتعاون ويعمل معه من جانب المصريون.